الإثنين 21 جانفي 2019 -- 1:37

« زيتوني يؤكد أن الملفات الخاصة بالأرشيف و استرجاع جماجم المقاومين الجزائريين تسير في الطريق الصحيح» خلال الزيارة التفقدية التي قادته إلى تيزي وزو

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

قال وزير المجاهدين الطيب زيتوني ،على هامش الزيارة التفقدية التي قادته  نهار أول أمس إلى ولاية تيزي وزو بأن الملفات المتعلقة باسترجاع جماجم و المقاومين الجزائريين و الشهداء و استعادة أرشيف الجزائر الذي حجزته فرنسا و المفقودين و ضحايا التجارب النووية التي نفذها جيش الاحتلال الفرنسي  في حق الجزائريين تسير في الطريق الصحيح. كما كشف عن وجود 4 ملفات طالبت الدولة الجزائرية باسترجاعها من فرنسا و التي تتمثل في التعويضات الخاصة بضحايا التفجيرات النووية، ملف المفقودين، ملف استرجاع الأرشيف الوطني، و استرجاع جماجم الشهداء. و كشف ممثل الحكومة عن وجود ملفين اثنين متقدمان الأول هو استرجاع جماجم الشهداء كما جاء على حد قوله «وصلنا إلى المرحلة الثانية والمتمثلة في تأسيس لجنة تقنية من خبراء جزائريين تنقلوا مرتين إلى فرنسا لتحديد هوية الجماجم وعددها» كما أوضح وزير المجاهدين بأن الجزائر بدأت في المرحلة الأخيرة و هي كيفية استرجاع هذه الجماجم . أما عن الملف الخاص بالأرشيف الوطني فكشف عن وجود لقاءات بين البلدين ، حسب ما أفاد به ممثل الحكومة فإن وزير القدماء المحاربين الفرنسيين الأسبق الذي تحدث عن 457 كلم من الأرشيف الجزائري». كما  أوضح الوزير أن الدولة الفرنسية عن طريق رئيسها تتقدم في عملية دراسة الملفين الاثنين . و هذه تعتبر أحسن وسيلة للتوصل إلى نتائج مقنعة و قد كشف زيتوني عن الأهمية القصوى التي تحظى بها هذه الملفات من طرف الدولة الجزائرية . مضيفا أنه رغم أن الإجراءات المتعلقة بهذه الملفات تتقدم في الطريق الصحيح  كما قال «نحن مطمئنون بأن الشعب الجزائري يسترجع ذاكرة الشهداء الأبرار قريبا» . و في سياق آخر و خلال الزيارة  التي قادته إلى متحف الزعيم الراحل و أسد جبال جرجرة الشهيد البطل «كريم بلقاسم» بمنطقة «اث يحيي موسى» بذراع الميزان و إلى مسقط رأس الشهيد «عبان رمضان» بقرية عزوزة رفقة الوفد المرافق له بحضور وفد و شخصيات بارزة و في مقدمتها رئيس اللجنة لأولمبية الجزائرية مصطفى براف ووالي ولاية تيزي وزو و العائلة الثورية ، أشار الطيب زيتوني إلى ضرورة ربط المتحفين للبطلين عبان رمضان و كريم بلقاسم بالمتحف الجهوي للمجاهد بمدوحة بتيزي وزو ، مع تخصيص لهما غلاف مالي معتبر . و هذا من اجل ترميمهما و المحافظة عليهما. كما صرح معالي الوزير إن التاريخ هي الركيزة الأساسية التي تستفيد منه الأجيال و أن الوفاء للشهداء وهو الإخلاص . و من قاعة العروض بدار الثقافة مولود معمري بتيزى وزو أكد وزير المجاهدين أن مناسبة الاحتفال بعيد يناير يكرس منطلقات بعدنا و أهدافنا و  تعزيز مكونات المجتمع الجزائري بما يسخر به و يؤكد المرجعية الثقافية و الحضارية لتأسيسها الراقي. كما أشار بأنه علينا الحفاظ على تاريخنا وعلى مبادئنا السامية .كما شارك ممثل الحكومة في الحفل التكريمي المنظم على شرف الوجوه الرياضية نذكر كل من  اللاعبين السابقين للفريق الوطني و شبيبة القبائل « رشيد ادغيغ» الذي يعاني خلال الآونة الأخيرة من وعكة صحية و المدافع القوي للكناري السابق «دحمان حفاف» وغيرهما من الوجوه الرياضية التي تم تكريمها  من قبل جمعية الشبيبة و الرياضة لتيزى وزو.

خليل سعاد

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله