الأربعاء 20 فيفري 2019 -- 22:00

هلاك مفتش بقطاع التربية وابنه القاصر اختناقا بالغاز داخل مسكنه بمدينة قايس خنشلة / مصالح الشرطة تحقق في الحادثة المأساوية

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

اهتز سكان مدينة قايس 25 كلم غرب مقر عاصمة الولاية خنشلة ليلة أول أمس على وقع مأساة هلاك مفتش بقطاع التربية وابنه اختناقا بغاز أحادي أكسيد الكاربون. وحسب مصدر آخر ساعة فإن الحادثة المأساوية التي هزت ولاية خنشلة وبالخصوص مدينة قايس وقعت ليلة أول البارحة ، أين عثر أهل الضحية على جثة ابنهم وهو مفتش بقطاع التربية بالطور الثانوي ، جثة هامدة داخل غرفته مع ابنه البالغ من العمر 12 سنة ، وبعد الاتصال بمصالح الحماية المدينة ، التي تنقل أفرادها إلى مقر المسكن العائلي ، أين تم اكتشاف أن سبب وفاة الأستاذ بويعقوب علي وإبنه قصي راجع إلى تسرب للغاز من مدفأة الغرفة مما أدى إلى اختناقهما بغاز أحادي أكسيد الكاربون ووفاتهما. مصالح أمن دائرة قايس باشرت التحقيق في الحادثة المؤلمة التي اهتز لها سكان الولاية والتي راح ضحيتها أحد أبناء قطاع التربية الذي يشهد له بحسن الأخلاق و تفانيه في العمل .

 

عمران بلهوشات

 

 

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله