الإثنين 24 سبتمبر 2018 -- 23:34

Alliance Assurances

الشروع في تكوين قرابة 2000 عامل  بالمدارس الابتدائية على مستوى مراكز التكوين والتعليم المهنيين

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

كشف مصدر عليم لـ «آخر ساعة» أن محمد سلماني والي عنابة راسل مؤخرا مديرية التكوين والتعليم المهنيين من أجل الشروع في عملية تكوين الأعوان العاملين بالمدارس الابتدائية والمطاعم المدرسية في إطار مختلف الصيغ التعاقدية وذلك في إطار المساعي المبذولة لتوفير أحسن ظروف التمدرس للتلاميذ. وحسب المصدر ذاته فإن الوالي أعطى تعليمات على هامش انعقاد مجلس الولاية يوم 18 أوت الجاري من برمجة وتجسيد عملية تكوين الأعوان العاملين بالمدارس الابتدائية والمطاعم المدرسية المتعاقدين منهم والعاملون في إطار عقود الإدماج الاجتماعي أو عقود الإدماج المهني والمقدر عددهم إجمالا بقرار 2000 عون، 425 متعاقدين، 778 في إطار الإدماج الاجتماعي و619 في إطار الإدماج المهني وهو التعداد المعول عليه من أجل ضمان تسيير النواحي الخدماتية في المدارس الابتدائية على أكمل وجه، ووفقا للمصدر ذاته فإن مديرية التكوين شرعت في التنسيق مع مصالح البلديات للشروع في تكوين هؤلاء الأعوان كل في اختصاصه وذلك حتى يكون في أتم الجاهزية قبل الدخول الذي لم يعد تفصلنا عنه سوى أيام قليلة، حيث من المقرر أن يكون في الخامس من شهر سبتمبر، وأكد الوالي على ضرورة مراعاة الاحتياجات الحقيقية للبلديات في مجال التخصصات المتعلقة بتحضير الوجبات لفائدة تلاميذ المدارس الابتدائية وتدعيم فرق التدخل على مستوى البلديات المكلفة بصيانة أجهزة التدفئة، حيث يدخل ذلك في إطار الاتفاق المبرم بين وزارة الداخلية ووزارة التكوين والتعليم المهنيين لضمان تكوين الأعوان المذكورين على المستوى المحلي، مؤسسات التكوين والتعليم المهنيين، وبهذا الخصوص تم إعداد محتوى برنامج التكوين بالتنسيق مع المصالح المختصة لوزارة التكوين ليشمل ثمانية مناصب شغل ويتعلق الأمر بمسير مطعم، رئيس طباخ، طباخ، مساعد طباخ، عون مطبخ، نادل، عون مكلف بغسل الأواني وعون نظافة، وفي هذا الإطار تم تنظيم نهاية شهر جوان الماضي لقاءات جهوية لدراسة كيفية تنفيذ الاتفاقية المذكورة على الميدان، حيث شارك في هذا اللقاء مدراء الإدارة المحلية، رؤساء المصالح المكلفون بتسيير مستخدمي البلديات، مدراء التكوين والتعليم المهنيين على مستوى المراكز الوطنية لتكوين مستخدمي الجماعات المحلية وتحسين مستوياتهم وتجديد معلوماتهم، وتهدف وزارة نور الدين بدوي من وراء كل ذلك إلى تحسين الإطعام المدرسي الذي يعد من بين النقاط السوداء في المدارس الابتدائية وذلك راجع بالدرجة الأولى إلى عدم استفادة الأعوان من التكوين اللازم الذي يؤهلهم لتسيير المطاعم المدرسية بالشكل اللازم، كما أكدت الوزارة على ضرورة ضمان توفير أحسن الظروف للدخول المدرسي من جميع النواحي.

وليد هري

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله