الأربعاء 19 سبتمبر 2018 -- 13:10

Alliance Assurances

نهاية مبكرة لموسم الإصطياف وخسائر فادحة لوكالات الكراء جيجل / بسبب العيد والتقلبات الجوية

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

م.مسعود

عرف موسم الإصطياف لهذا العام بجيجل نهاية مبكرة نسبيا وذلك بعد مغادرة آلاف السياح والمصطافين تراب الولاية منذ منتصف شهر أوت الجاري من أجل تمضية عيد الأضحى برفقة عائلاتهم بمختلف الولايات الجزائرية ما تسبب في توجيه ضربة قاصمة لقطاع السياحة بعاصمة الكورنيش الذي كان القائمون عليه يراهنون على تحقيق نتائج تفوق تلك المحققة الصيف الماضي. وتسبب النزوح الجماعي للمصطافين والسياح نحو ولايتهم الأصلية منذ منتصف شهر أوت الجاري الذي يعتبر بمثابة شهر الذروة بالنسبة لقطاع السياحة بجيجل وذلك من أجل تمضية عيد الأضحى مع عائلاتهم وعدم عودة الكثير من هؤلاء لإستئناف العطلة الصيفية بجيجل بسبب قرب الدخول الإجتماعي الجديد الذي لم تعد تفصلنا عنه سوى أيام معدودة في توجيه ضربة موجعة لقطاع السياحة بجيجل بعدما أصيبت وكالة السياحة النشطة بإقليم الولاية وكذا الوكالات المتخصصة في تأجير الشقق للمصطافين بالشلل المبكر رغم ما بذلته من مجهودات من أجل تحسين مستوى الخدمات وما صرفته من أموال من أجل حجز المئات من الشقق ووضعها على ذمة المصطافين. وأكد متحدث باسم هذه الأخيرة « لـ آخر ساعة» عن تكبد هذه الوكالات لخسائر غير مسبوقة تفوق تلك المسجلة العام الماضي خصوصا وأن موسم الإصطياف لهذا العام بجيجل بدأ متأخرا نوعا ما بسبب الظروف المناخية وكذا الإعلان المتأخر لنتائج الإمتحانات الرسمية على غرار امتحان البكالوريا ماساهم في تأخر وصول المصطافين إلى أرض الولاية والذي لم ينطلق إلا مع بداية شهر أوت ما يؤكد يضيف المتحدث بأن موسم الإصطياف لهذا العام لم يدم في حقيقة الأمر سوى أسبوعين فقط وهو ما يفسر الخسائر المترتبة عن ذلك وما ستتكبده الوكالات السياحية وعموم التجار من خسائر كبيرة ستعود حتما بالسلب على قطاع السياحة بالولاية في ظل ما كانت تراهن عليه السلطات من نتائج ومداخيل كان جانب كبير منها سيستثمر في تحسين البنية التحتية بالولاية وتنمية القطاع تأهبا لموسم السياحة المقبل .

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.
LGPROMOAID

مقالات ذات صله