الأربعاء 19 سبتمبر 2018 -- 15:08

Alliance Assurances

إطلاق مبادرة «شارع التجارة السياحية» بـ «بلاص دارم» تحت إشراف اتحاد التجار وذلك تماشيا مع عمليات التزيين

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أطلقت مجموعة «الدراجة الخضراء» قبل أشهر مبادرة من أجل تنظيف المدينة القديمة «بلاص دارم» كل يوم جمعة وهي المبادرة التي توسعت بعد أن احتضنها السكان، حيث أصبحت أغلب الأزقة تتواجد في أبهى حلة وتم تناقل صورها على نطاق واسع عبر مختلف صفحات مواقع التواصل الاجتماعي محليا ووطنيا

و. هـ

وتماشيا مع هذا المسعى، ارتأى المكتب التنفيذي للاتحاد العام للتجار والحرفيين الجزائريين بولاية عنابة إلى إطلاق مبادرة «شارع التجارة السياحية«، حيث تقوم هذه المبادرة على التنسيق بين تجار وحرفيي مدينة عنابة من جهة ولجان الأحياء وأصحاب المحلات الموجودة في هذه الأزقة التي استفادت من عمليات تزيين من أجل فتح دكاكين ومحلات ذات طابع سياحي تساهم في استقطاب زوار وسياح وذلك على أمل أن يعود ذلك بالإيجاب على الحركة التجارية والاقتصادية بالمدينة، وأكد اتحاد التجار في بيان له بأن العملية تتم تحت إشراف لجنة تضم عضوين تنفيذيين من المكتب الولائي لإتحاد التجار والحرفيين، ممثلين عن لجنة الحي وعن صفحة على موقع «فايسبوك« تعنى بنقل صورة وجديد المدينة القديمة، ممثل عن مجموعة «الدراجة الخضراء« وممثل عن منصة أنشطة الجمعيات المفتوحة المسؤولة عن الجانب الإعلامي لهذه المبادرة التي أكد الاتحاد بأن هناك احتمالا لاستشارة اختصاصيين في المجالين العمراني والسياحي لإنجاحها.

التركيز على الأنشطة الحرفية، الرسم، بيع الزهور والمأكولات الشعبية

ومن أجل إنجاح المبادرة، أكد اتحاد التجار بأنه سيقسمها إلى مبادرة صغيرة حتى تكون سهلة التنفيذ والمتابعة وأنه حدد مدة شهرين لتطبيق كل فكرة في نهج محدد يكون طوله على الأقل 80 مترا، قبل الانتقال بعدها إلى أنهج أخرى وربطها في النهاية ببعضها البعض لتشكيل مسار دائري يستطيع السائح زيارته وقضاء وقت ممتع يجد خلاله كل ما يريد في المدينة القديمة، وأشار المصدر إلى أن الأنشطة التجارية والخدماتية المنشودة تدور حول دكاكين بيع الأغراض التذكارية التي لها علاقة بمعالم وتاريخ المنطقة وتراثها، محلات بيع المأكولات الشعبية والمحلية، ورشات رسم ومعارض لفنانين تشتهر بهم مدينة عنابة، ورشات الصياغة، الفخار، الزرابي وغيرها، محلات بيع الزهور وتغليف الهدايا، محلات التصوير  وبيع الأغراض المتعلقة بها، وكالة سياحية وقاعة شاي تقليدية.

البداية ستكون من شارع «نغزة محمد»

أما بخصوص الشارع الذي ستبدأ منه العملية التي ستنطلق شهر سبتمبر، فأوضح اتحاد التجار بأن الانطلاقة ستكون من شارع «نغرة محمد» المتواجد خلف قباضة البريد والذي شكل علامة فارقة في عمليات التزيين، حيث أوضح المصدر بأنه سيتم بعث الأنشطة السابق ذكرها على مستوى هذا الشارع وهذا خلال شهري سبتمبر وأكتوبر، حيث ستتم العملية على مراحل وذلك من خلال شرح العملية للسكان وذلك بالتنسيق مع لجنة الحي، جمع كل المعطيات عن المحلات التي يريد أصحابها الاستفادة منها وذلك من خلال إدخالها في هذه المبادرة، البحث عن التجار والحرفيين المهتمين بفتح نقاط لخدماتهم بهذا الشارع، تنظيم لقاءات بين أصحاب المحلات والتجار المهتمين. وإذا توافق الطرفان «يسهر المكتب على متابعة الصيغة المناسبة لفتح المحل للتاجر والتي يفضل فيها أن يقوم صاحب المحل بكراء محله للتاجر بمبلغ ليس مرتفعا على أن يترك التاجر لصاحب المحل فرصة ليعمل معه إذا أمكن ذلك«، يؤكد بيان المكتب التنفيذي لاتحاد التجار الذي أكد بأنه سيسهر على تقديم النصائح والإرشادات التي تساهم في جعل المحلات تظهر بأحسن صورة، حيث ستكون آمالا كبيرة معلقة على هذه المبادرة التي وفي حال نجحت ستغير وجه المدينة القديمة بصفة كلية.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.
LGPROMOAID

مقالات ذات صله