الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 -- 12:17

المكاتب الولائية للأطباء المقيمين «تتمرد» على قرار استئناف نشاط المناوبة بالمستشفيات جددت تمسكها بمقاطعة المناوبات الليلة إلى أجل غير محدد

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أعلنت العديد من المكاتب الولائية للأطباء المقيمين رفضها لقرار المكتب الوطني الأخير القاضي باستئناف وعودة نشاط المناوبة بالمستشفيات ابتداء من أمس الأربعاء مؤكدة في هذا السياق تمسكها بمقاطعة المناوبات الليلية إلى أجل غير مسمى. وفي هذا الصدد أعلن مكتب تنسيقة «كامرا» على مستوى ولاية قسنطينة في بيان له رفضه للقرار المتخذ من المكتب الوطني مؤكدا استمرار مقيمي الولاية في مقاطعة المناوبات الليلة إلى أجل غير محدد. فيما دعا المكتب في بيانه إلى ضرورة العودة إلى الجمعيات العامة، والالتزام بوحدة الصف إلى غاية الظفر بكل المطالب المرفوعة، وهو نفس ما ذهب إليه مكتب ولاية البليدة فيما ينتظر نتائج أن اجتماع مكتب تيزي وزو جمعية عامة للتصويت على القرار فضلا عن اجتماعات باقي المكاتب الولائية على غرار بشرق البلاد بكل من قسنطينة وعنابة. وكانت التنسيقية الوطنية المستقلة للأطباء المقيمين الجزائريين أعلنت أول أمس الثلاثاء عن استئناف نشاط المناوبة ابتداء أمس كإشارة عن «الإرادة الحسنة» و رد عن وعد وزارة الصحة بالتفاوض. وجاء في بيان التنسيقية الوطنية المستقلة للأطباء المقيمين «حرصا على إقرار إطار تشاور هادئ», قررت التنسيقية استئناف نشاط المناوبة في مصلحة الاستعجالات من الساعة 16.00 إلى 8:00 في جميع الهياكل الإستشفائية الجامعية للبلد ابتداء من يوم الأربعاء 13 جوان 2018 وأشار البيان إلى أن هذا القرار يأتي كإشارة عن «الإرادة الحسنة» و كرد عن الوعد بالحوار الذي أكدته وزارة الصحة وكذا من أجل إيجاد حل ملائم و سريع لهذه الأزمة التي طالت كثيرا والتي ضحيتها الأولى هم المرضى و العائلة الطبية . ومن جهة أخرى جدد الأطباء المقيمون التأكيد على تمسكهم بالمطالب التي سبق وأن رفعوها و على أنهم سيبقون «مجندون» من اجل «الدفاع عن حقوقهم».

عادل أمين

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *