الخميس 20 سبتمبر 2018 -- 20:44

Alliance Assurances

طالبو السكن الترقوي المدعم بسيدي عيسى يعتصمون أمام مقر الولاية  قضوا الليلة هناك للمطالبة بالإفراج عن القائمة الاسمية للمستفيدين

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

صالح. ب

صعد اصحاب ملفات السكن الترقوي المدعم بمنطقة سيدي عيسى بلدية عنابة لهجتهم وقاموا بالإعتصام  عشية أول أمس أمام مقر الولاية أين نظموا وجبة إفطار جماعية وقضوا الليلة هناك للمطالبة بالإفراج عن القائمة الاسمية لـ 500 مستفيد من سكنات LPA بسيدي عيسى 2012 وحسب ما أكده المحتجون لـ آخر ساعة فإن ولاية عنابة استفادت من حصة سكنات LPA سنة 2012 وتم الإفراج عن القوائم الاسمية للمستفيدين بالبلديات الأخرى على غرار برحال والبوني ولم تتبق سوى بلدية عنابة التي لم تفرج إلى حد الآن عن القائمة الاسمية وأنهم ينتظرون الإفراج عنها منذ 6 سنوات وهو ما اعتبروه أمرا غير معقول ولا يتقبله العقل لأنه حسبهم في حال ما إذا كان الإفراج عن القائمة الاسمية للمستفيدين يتطلب 6 سنوات وربما أكثر فما بالك بتوزيع هذه السكنات التي قد يتطلب سنوات وسنوات. وأضاف المحتجون بأن هناك تناقضا بين تصريحات الوالي ومديرية السكن،وهو ما يوضح عدم وجود تواصل وتناسق بينهما حيث أن الوالي محمد سلماني أكد لهم بأنه لم يتبق لهم سوى 300 مسكن وأنه مع البرنامج الجديد الذي بلغت فيه الولاية 1000 مسكن ترقوي مدعم سيتم تحويل الجميع إلى الكاليتوسة ببلدية برحال في حين مديرية السكن تؤكد بأن حصة بلدية عنابة هي 500 مسكن وفي ظل هذا وذاك ظل طالبو السكن الترقوي المدعم كالكرة في الوسط، كما رفض المحتجون جملة وتفصيلا نقلهم إلى الكاليتوسة وطالبوا بمنحهم سكنات بسيدي عيسى أو في حدود بلدية عنابة وأنهم غير ذلك فإنهم لن يقبلوا بأي حل آخر خاصة أن المستفيدون بالبوني وبرحال استفادوا من سكنات ببلدياتهم في حين المستفيدين ببلدية عنابة سيرحلونهم إلى الكاليتوسة كما اتهموا أطرافا بالتلاعب في المواقع من أجل العقار والمنطقة التي توجد محل أطماع العديد من الأطراف حسبهم ، وفي الأخير طالبوا بالإفراج عن قائمة 500 سكن في القريب العاجل خاصة أنهم ملوا من الوعود الكاذبة وصبرهم نفد من السلطات التي تتلاعب بهم وأنه في حال بقاء 300 سكن فقط فإنهم يصرون على الإفراج عن هذه القائمة وإعطاء البقية الأولوية في برنامج 2018 خاصة أن معاناتهم تزداد يوما بعد يوم وأنهم لحد الآن لم يحصلوا على المعلومة الصحيحة من طرف الجهات المعنية بخصوص مصير هذه السكنات التي يسودها الغموض منذ 6 سنوات وفي حال ظل الوضع على ما هو عليه فإنهم سيصعدون اللهجة أكثر وأكثر إلى أن يتم الإفراج عن القائمة الاسمية للمستفيدين.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.
LGPROMOAID

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *