السبت 23 جوان 2018 -- 10:55

أزمة عطش حادة منذ بداية شهر رمضان وعود المسؤولين تبقى حبرا على الورق

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

يعيش سكان بلديات وأحياء ولاية عنابة أزمة عطش حادة منذ بداية رمضان،حيث يعانون من شح الحنفيات على مدار أسبوع كامل ،ويعد سكان كل من بلديات سيدي عمار ،واد العنب و برحال الأكثر تضررا ،حيث عبر المواطنون عن استيائهم الشديد جراء انقطاع مياه الشرب تزامنا مع شهر رمضان المبارك و دخول فصل الصيف خاصة بحجر الديس و واد زياد و خرازة حيث لجأ الأغلبية إلى شراء المياه المعدنية وكذا مياه الغسيل من الشاحنات التي تجوب الأحياء محملة بصهاريج في ظل غياب مصالح البلدية الذي كان من المفروض أن تحرص على توفير الحد الأدنى من الخدمات ،كما عبر المواطنون عن امتعاضهم من الوعود الكادبة من المسؤولين بحل الأزمة قبل شهر رمضان لكنها تبقى حبرا على الورق ولم تجسد لحد الساعة على أرض الواقع ما جعل المواطنين يتخوفون من تكرار سيناريو الموسم الماضي ،كما طالبوا الجهات المعنية بإيجاد حل في القريب العاجل لهذا المشكل التي بات يتكرر على مدار أيام السنة ،خاصة أنه مع ارتفاع درجات الحرارة تتضاعف حاجتهم للمياه، حيث أن الكثير منهم صار مجبرا على اقتناء صهريج الماء مرة في الأسبوع على الأقل، وبأثمان زهيدة كما باتوا بانتظار أن تلتفت السلطات المعنية إلى هذا المشكل العويص وتحل أزمة العطش الحادة التي حولت عيشة هؤلاء إلى جحيم حقيقي ينتظرون الخلاص منه في أية لحظة، وصارت قطرة الماء شغلهم الشاغل، والكابوس المؤرق لهم.

صالح. ب

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *