الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 -- 7:02

ooredoomawlid

الحمراء تستأنف التحضيرات تحسبا لمواجهة لياسمكا آمال البقاء تبقى واردة والضغط النفسني هاجس اللاعبين

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

يستأنف اليوم فريق حمراء عنابة تحضيراته بملعب بوزراد حسين تحسبا للجولة الختامية امام اتحاد خنشلة وهذا بعد يومي راحة منحهما المدرب رواس للاعبين عقب المباراة الصعبة التي لعبوها امام اتحاد تبسة في الجولة الماضية والتي حققوا فيها الفوز بهدف لصفر ما جعلهم يحافظون على حظوظهم في البقاء حتى آخر جولة،من جهته الطاقم الفني سيعمل كل ما في وسعه من اجل تجهيز اللاعبين لهذه المباراة المهمة خاصة من الناحية النفسية بسبب الضغط الكبير الذي يعانون منه في الجولات الأخيرة والذي ظهر جليا في مباراة الكناري التبسي،خاصة انه بلغة الحسابات فإن حظوظ الفريق في البقاء تبدو صعبة لأن الأمر لم يعد بأيديهم ويلزمهم تحقيق الفوز اولا ثم انتظار هدية من الموك او الفيلاج او الكناري التبسي او ثقرت.

اللاعبون عازمون على تشريف الوان الفريق حتى الرمق الأخير

 من جهتهم محاربو الحمراء عازمون على التضحية بالغالي والنفيس وتشريف ألوان الفريق حتى الرمق الأخير بغض النظر عما ستحمله نتائج الجولة الأخيرة،خاصة انهم بالرغم من التهميش وعدم تلقي مستحقاتهم المالية إلا أنهم ادوا ما عليهم و اطاحوا بفرق تفوقهم في الامكانيات وتنافس على ورقة الصعود ،كما ابان بعضهم عن امكانيات كبيرة كانت ستجعل الفريق ينافس على ورقة الصعود وليس اللعب من أجل البقاء مثلما يحدث الآن.

استفاقة متأخرة والآمال تبقى معقودة

رغم الاستفاقة المتأخرة للفريق وحصده 10 نقاط في آخر اربعة جولات إلا ان ذلك لم يشفع له في الابتعاد عن مؤخرة الترتيب في ظل انتفاضة الفرق المهددة بالسقوط،لكن بالرغم من ذلك فإن الآمال تبقى معقودة من اجل تحقيق البقاء خاصة ان الفريق لم يخسر اي مباراة منذ الهزيمة امام شباب قايس وبالتالي فإن تحقيق الفوز على خنشلة التي ضيعت الصعود قد يكون في المتناول ويبقى الأمل في تعثر احد الفرق الأربعة المهددة بالسقوط من أجل انقاد الموسم الذي سيبقى في طي النسيان.

كان بالإمكان أفضل مما كان

وفي ظل التنافس الشديد في قاع الترتيب و انتظار ما ستحمله الجولة الأخيرة من نتائج فإنه كان بإلإمكان أفضل مما كان والبداية كانت بالتهميش و سياسة الكيل بمكيالين التي عانى منها الفريق من طرف السلطات المحلية التي لم تكلف نفسها عناء تقديم يد العون لفريق عريق شرف مدينة عنابة وحمل الوانه لاعبين كبار وتجاهلت الأزمة التي تتخبط فيها الحمراء في حين حظيت فرق أخرى بجميع الدعم اللازم ،يضاف إلى ذلك القنبلة الموقوثة التي تركتها الادارة السابقة والتي كان لها الاحق ترك الفريق منذ مدة وفتح المجال امام من هو احق بتقديم الاضافة، لكن تأخرهم في المغادرة جعل الفريق على فوهة بركان حتى قدوم مصدق الذي اعطى الاضافة من خلال حصد 10 نقاط من أصل 12 نقطة منذ قدومه لم يشفع للفريق بمغادرة مؤخرة الترتيب.

رواس:”سنسعى لتحقيق الفوز وبعدها ننتظر مصيرنا “

من جهته المدرب رواس الذي يقوم بعمل كبير مع الفريق منذ توليه العارضة الفنية للحمراء عبر لنا عن اسفه للوضعية التي يتخبطون فيها ،كما اكد بأن التحضيرات لمواجهة اتحاد خنشلة ستكون عادية وأنهم سيلعبونها بنية الفوز لا غير ،واضاف بأنهم سيبدلون كل ما في وسعهم لتشريف ألوان الفريق العريق وبعدها فإن قضية تحقيق البقاء من عدمه سيكون معقودا على نتائج هذه الجولة،واختتم حديثه بأنهم سيلعبون من اجل تحقيق الفوز على اتحاد خنشلة اولا ثم انتظار قدرهم.

صالح. ب

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *