الإثنين 10 ديسمبر 2018 -- 8:53

كيس السميد بـ 1450 دج والحليب بـ 30 دج مصالح الرقابة بقالمة تلعب دور المتفرج والمواطن يدفع الثمن

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

تشهد أسواق ولاية قالمة على غرار باقي أسواق الوطن منذ حوالي أسبوع ارتفاع جنوني في أسعار اللحوم البيضاء ، المعروضة بأسواق التجزئة و كذا الخضر و الفواكه و السميد و الحليب… ، و ذلك بسبب تزايد حجم الطلب مقابل نقص السلع بسوق الجملة حسب بعض التجار ، بعد أن كان قد عرف استقرارا محسوسا في أسعار اللحوم البيضاء وكذا البيض و الخضر والفواكه في وقت سابق ، أين كان ثمن الدجاج 220 دج ليرتفع إلى 270 دج للكيلوغرام في ظرف أسبوع،  ،لتحافظ اللحوم الحمراء على نفس الأسعار التي سجلتها من قبل ، إذ قدر ثمن الكيلوغرام من لحم الخروف بـ 1200 دج، ، و 900 دج للحم البقر، والملاحظ كذلك ارتفاع في أسعار الخضر والفواكه بنفس الأسواق ، أين سجل سعر البطاطا زيادة فاقت قيمتها 05 دنانير في ظرف أسبوع فقط، حيث كانت بحوالي 35 دج للكيلوغرام الواحد و بلغت 50 دج ، كما عادت الطماطم إلى الارتفاع أين وصل سعر الكيلو الـ 80 دج ، و كذا نفس الأمر بالنسبة للجزر، الخيار و الجريوات و الفلفل الحار و التي تعدت عتبة 70دج، اين ارجع التجار هذا الارتفاع إلى قضية العرض و الطلب خاصة فيما يخص اللحوم البيضاء التي يكثر عليها الطلب في هذه الفترة .. وخلال جولة استطلاعية قادتنا إلى بعض أسواق الولاية أين سجلنا ارتفاعا ملحوظا في سعر المواد الغذائية وخاصة المدعمة منها على غرار الحليب والسميد أين وصل سعر كيس 25 كلغ إلى 1450 دج في الوقت الذي حددته وزارة التجارة بـ 1000 دج و 30 دج لكيس الحليب فيما يعرف سعره المدعم من طرف الدولة ب25 دج ناهيك على جشع بعض التجار كإجبار المواطن على اخذ معه كيس لبن او ما يسمى بحليب البقر او كيس «شاربات» بسعر 650 دج ، وهو تصرف غير قانوني وغير أخلاقي ارق المواطن البسيط و ذله في بعض الأحيان كما صرح لنا احد المواطنين ، وحسب التجار الذين التقينا بهم ان قضية الارتفاع الملحوظ في سعر المواد المذكورة يرجع الى قضية العرض والطلب و راجع الى ارتفاعها باسواق الجملة و سوء الاحوال الجوية الذي يساهم في ذلك ، كما طالبوا بمحاربة التجارة الفوضوية التي قالوا بأنها تتسبب لهم في خسائر و مشاكل مع المواطنين، كما طالبو بتكثيف الخرجات الرقابية ومحاربة المضاربة من طرف المصالح المعنية ، من خلال زيارات مفاجئة للمحلات التجارية التي تبيع المواد المدعمة بسعر غير قانوني ومراقبة أسواق الجملة والتجزئة للحد من هذا الغلاء الفاحش الذي أنهك جيب المواطن …

 ل.عزالدين

 

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *