الأربعاء 20 فيفري 2019 -- 3:45

توقيف المشتبه فيه الأول والثاني يسلم نفسه تداعيات قضية النصب والاحتيال التي تعرض لها زبائن «رونو» بقالمة

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

يبدو أن القضية التي شغلت الشارع القالمي نهاية الأسبوع الفارط و المتعلقة بعملية النصب و الإحتيال التي تعرض لها أزيد من 110 شخص من طرف مسير وكالة «رونو» بقالمة.بدأت خيوط تفاصيلها تحل، و ذلك بعد أن تمكنت مصالح الأمن بأمن ولاية قالمة من توقيف المشتبه فيهما، عملية التوقيف جاءت بعد تسجيل شكاوي عديدة من طرف الضحايا المقدر عددهم 114 ضحية، و تتراوح أعمارهم ما بين 19 إلى 66 سنة مقيمين بولايات قالمة، سوق أهراس و سكيكدة، لدى الفرقة الإقتصادية و المالية، جراء تعرضهم لفعل النصب و الإحتيال و خيانة الأمانة من قبل المشتبه فيه الأول البالغ من العمر 39 سنة مقيم بقالمة، مسير وكالة بيع السيارات لعلامة» رونو» بقالمة، الذي تقدم من تلقاء نفسه إلى مركز الشرطة، بعد تسجيل الشكاوى باشرت قوات الشرطة القضائية عملية البحث و التحري الجيدة، أين تبين أن المشتبه فيه استهدف مبلغ مالي إجمالي يقدر بحوالي 39 مليار سنتيم ملك للضحايا، من خلال إيهامهم بتسجيلهم لشراء سيارات من علامة رونو و قبض قيمة السيارات نقدا دون إتمام العملية، عملية التحقيق أسفرت عن تورط مشتبه فيه ثاني صاحب الإعتماد الخاص ببيع السيارات من علامة «رونو «البالغ من العمر 64 سنة مقيم بعنابة ، على الفور تم توقيف المشتبه فيه الثاني و تحويله إلى مركز الأمن، أين فتح تحقيق في القضية، و كون ضدهما ملف قضائي عن فعل النصب و الإحتيال وخيانة الأمانة ، قبل أن يقدما أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة قالمة و الذي بدوره أحال الملف على قاضي التحقيق لدى نفس المحكمة، أين تم ايداع المعنيين الحبس المؤقت.

ل.عزالدين

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *