الأحد 16 ديسمبر 2018 -- 3:40

الأطباء المقيمون ينفذون تهديداتهم ويقاطعون امتحان التخصص «DEMS» فيما أكد عميد كلية الطب أنه سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة ضد المقاطعين 

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

نفذ أمس الأطباء المقيمون تهديدهم بمقاطعة الدورة الثانية من الامتحانات النهائية للتخصص «DEMS» بعد مقاطعتهم الدورة الأولى جانفي الماضي في إطار إضرابهم المفتوح الذي يتم شهره الرابع، وقاطع 71 طبيب عيون من مختلف كليات الطب على المستوى الوطني، امتحانهم النهائي الذي أقيم بكلية الطب ببن عكنون في العاصمة، وسط إجراءات أمنية مشددة منعت وصول الأطباء غير المعنيين بالامتحان، الذين كان يخططون للقيام بوقفة سلمية داخل الكلية مساندة لزملائهم،وهو ما دفع التنسيقية المستقلة للأطباء المقيمين بالتنديد في بيان لها، بما وصفته الاعتداءات التي تعرض لها الأطباء المقيمين من طرف قوات الأمن، التي منعت دخولهم إلى كلية الطب، واعتقلت عدد منهم واقتادتهم إلى مراكز الشرطة على مستوى بن عكنون والدرارية والشراقة وزرالدة ،في السياق ذاته و بعدما قاطع الأطباء المقيمون امتحانات شهادة الطب المتخصص «DEMS» التي انطلقت أمس بكلية الطب للجزائر العاصمة بتخصص طب العيون بمشاركة 71 طبيبا من مختلف كليات الطب على المستوى الوطني ،قام أعضاء اللجنة المشرفة على إجراء ومراقبة امتحان طب العيون بحضور عميد الكلية بالمناداة للتأكد من الحضور وذلك لاتخاذ القرارات ضد المقاطعين الذين تمسكوا بالإضراب الذي تشنه التنسيقية المستقلة لهذا السلك منذ 14 نوفمبر 2017. من جهته عميد كلية الطب للجزائر العاصمة صلاح الدين بن ديب، أعلن أنه لن يتم تحديد تاريخ آخر لنيل شهادة الطب المتخصصة بعدما قرر الأطباء المقيمون مقاطعة هذه الإمتحانات، واصفا مواصلة هذا السلك للإضراب بالفشل الدراسي والتخلي عن العمل، وفي تصريح نقلته وكالة الأنباء الجزائرية، على هامش هذا الامتحان أكد عميد الكلية أن السنة البيضاء التي أعلنت عنها التنسيقية ليست من صلاحيات هذه الأخيرة وأن مثل هذا القرار يعود إلى اللجان البيداغوجية ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي، مشيرا إلى أنه سيتم إتخاذ إجراءات تجاه هؤلاء المقاطعين للامتحان ،كما أعلن ذات المسؤول أن طلبة بعض التخصصات كجراحة الأسنان والصيدلة ،قرروا إجراء هذه الإمتحانات في موعدها المحدد ،وتتمحور مطالب الأطباء المقيمين البالغ عددهم نحو 15 ألف طالب على المستوى الوطني في إلغاء الطابع الإلزامي للخدمة المدنية والمساواة في الإعفاء من الخدمة العسكرية مع ضمان تكوين بيداغوجي مناسب ومراجعة القانون الأساسي. للتذكير فقد حددت، وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تواريخ إجراء امتحانات نيل شهادة الطب المتخصص وعددها 67 تخصصا بين 18 مارس و12 أفريل 2018، حيث رفضت طلب المقيمين بإعطائهم مدة كافية للتحضير لهذه الشهادة.

صالح. ب

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *