الخميس 19 سبتمبر 2019 -- 23:04

الضحية قتل خطأ برصاصة طائشة من رشاش صديقه  جيجل / تداعيات مقتل الشاب أحمد رميا بالرصاص بدولة ليبيا

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

 

بدأت تتكشف بعض خيوط وملابسات حادثة القتل التي تعرض لها الشاب « ب/ أحمد» القاطن بحي 312 مسكنا بمدينة الميلية ولاية جيجل بدولة ليبيا منتصف الأسبوع الماضي والذي انفردت آخر ساعة بسرد تفاصيلها المقتضبة في عدد سابق وذلك في الوقت الذي لازالت فيه السلطات الجزائرية تتابع الملف عن كثب من أجل الإحاطة أكثر بظروف وملابسات الحادثة التي هزت الرأي العام بالمدينة الثالثة بجيجل .وأكد مقربون من الضحية وهو شاب في منتصف العشرينيات بأن هذا الأخير يكون قد قضى على يد أحد أصدقائه المقربين وهو شاب من جنسية ليبية ينتمي إلى أحد الفصائل المقاتلة هناك وذلك لما كانا الصديقان في جلسة مع أصدقاء آخرين ، وأكدت ذات المصادر بأن القاتل لم يكن ينوي قتل صديقه الجزائري وأن رصاصة انطلقت خطأ من الرشاش الذي كان يحمله الفاعل لتستقر في جسد الضحية والتي كانت سببا في وفاته بعدما صارع الموت لعدة ساعات بأحد مستشفيات العاصمة الليبية قبل أن تصل عائلته خبر وفاته الثلاثاء الماضي .وأكد بعض أصدقاء الضحية بأن الأخير توقع أن تكون وفاته على يد قاتله من خلال تغريدة على الفايسبوك رد من خلالها على سؤال تطرحه إدارة هذا الأخير عمن تتمنى أن يكون إلى جانبك يوم وفاتك ، حيث اختار الضحية أن يكون قاتله إلى جانبه يوم وفاته وهي المفارقة التي زادت من حسرة البعض بخصوص هذه الحادثة وتفاصيلها التي تبقى بعض جوانبها مجهولة وتحتاج إلى المزيد من التوضيحات في ظل احتفاظ البعض بفرضية القتل العمدي وهو ما قد يجيب عنه التحقيق المتواصل بشأن هذه القضية بالتنسيق مع السلطات الليبية .

 م .مسعود

 

 

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *