الأحد 24 جوان 2018 -- 8:18

وضع المسلمين تحت سجلات أمنية في فرنس

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

ا كشف جاسوس سابق ل«مديرية مراقبة الإقليم» (DST) الفرنسية عن وجود سجلات خاصة بالمسلمين لدى هذه المصالح، حسبما أوردته صحيفة لوباريزيان أمس الاثنين. وكشف الجاسوس أن العملية أطلق عليها اسم «عملية مير» وأن السجلات الخاصة بالمسلمين بدأت مباشرة بعد الاعتداءات الإرهابية سنة .1995 ويواصل «بول لويس فوجي» شهادته قائلا «لنعترف أن العملية سمحت بتوظيف مصادر معلومات» ولتحقيق ذلك، كانت الاستخبارات الفرنسية تعتمد على الأموال والإيديولوجيا والتوريط، لكنه يقول «عمليا كنت أتفادى منح الأموال وإذا طلب إسلامي معين شقة أقصد الوالي (prefet) وأشرح له أن «مراسل غير منتظم للمصالح العمومية» كما نسميهم في قاموسنا بحاجة إلى مسكن من احتياطات المقاطعة».

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *