الجمعة 22 جوان 2018 -- 2:49

الوالي يأمر الأميار بتفقد النقاط السوداء والقضاء على البنايات الفوضوية باتت تشكّل خطرا كبيرا وتشوه النسيج العمراني

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

  أمر والي عنابة محمد سلماني رؤساء المجالس الشعبية البلدية بضرورة التكفل بالملفات ذات الأولوية وذلك للدفع بوتيرة التنمية إلى الأمام، حيث شدّد المسؤول الأول على الجهاز التنفيذي بالولاية مؤخرا على إلزامية التواجد الدائم للأميار في الميدان واحتكاكهم المباشر بالمواطنين. ^وليد سبتي إضافة إلى إصغائهم لجميع الإنشغالات من أجل خدمة الشعب مع التحلي بروح المسؤولية والسهر على المصلحة العامة للمواطنين بغرض تحسين الأوضاع وتفعيل الحركة التنموية بما يتماشى مع تطلعاتهم، هذا وفي سياق متصل. فقد كشفت «آخر ساعة» من مصادر مطلعة أن الوالي قد أعطى تعليمات صارمة لجميع رؤساء البلديات تفيد بإلزامية القضاء على البنايات الفوضوية التي باتت تشكّل خطرا كبيرا يحدق بإستراتيجية التنمية للولاية، خاصة منها المنشأة حديثا، حيث دعا محمد سلماني المسؤولين إلى الخروج من مكاتبهم والعمل في الميدان إلى جانب تنظيم زيارات تفقدية لمعاينة مختلف النقاط السوداء التي تشوّه المنظر الجمالي لأحياء البلديات مع تنفيذ عملية إحصاء للعائلات المعوزّة التي تحتاج فعلا لإعانات من طرف الدولة قبل الشروع في تهديم البنايات الهشّة وإزالتها كلّيا من مختلف أحياء البلديات علما وأن مخطط تهديم البنايات الفوضوية والقصديرية التي تم بناؤها بطرق غير شرعية قد دخل حيز التنفيذ بأمر من محمد سلماني الذي نصب لجنة خاصة لمتابعة العملية، التي وفرت لها المصالح الوصية مختلف الوسائل المادية والبشرية لإنجاحها من خلال تسخير الجرافات والشاحنات إلى جانب تجنيد أعوان البلدية لتهديم كل بناية هشة خاصة منها المشيّدة حديثا. يجدر الذكر بأن العملية الرامية إلى القضاء على البنايات الهشة قد انطلقت بداية السنة أين تم هدم العشرات منها في كل من بلدية برحال وواد العنب وسيدي عمار رغم الاحتجاجات المشنّة من طرف أصحابها غير أن السلطات المعنية كانت لهم بالمرصاد وحرصت على قطع الطريق أمامهم دون تسجيل أي خسائر، كما أن فرق مكافحة الشغب طوقت المكان وسيطرت على الوضع لإنجاح العملية المرتقب أن تعمم على كامل ولاية عنابة باعتبار أن البيوت الفوضوية صارت تحتل مساحات واسعة وتنتشر عبر مختلف البلديات بطرق غير قانونية مما أدى إلى تشويه المنظر الجمالي للؤلؤة الشرق التي تعمل حاليا السلطات المحلية على استرجاع بريقها.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *