الإثنين 24 سبتمبر 2018 -- 13:41

Alliance Assurances

فرعون تعلن عن فتح 1800 منصب شغل وترسيم أزيد من 5 آلاف عامل متعاقد نفت ارتفاع أسعار الانترنت واتهمت منظمات بإصدار تقارير خاطئة عن الجزائر

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أكدت وزيرة البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية والتكنولوجيات والرقمنة هدى إيمان فرعون أن الشروع في الاستغلال التجاري للقمر الصناعي «ألكوم سات« سيكون في جوان 2018، وربطت فرعون، خلال نزولها ضيفة على منتدى الإذاعة الوطنية، أمس الانطلاق في استغلال القمر الصناعي «ألكوم سات» بنجاح الفحوصات التقنية التي تعمل عليها الوكالة الجزائرية للفضاء، وفي سياق آخر اتهمت وزير البريد وتكنولوجيات الإعلام والاتصال، أطرافا بتغليط الرأي العام بخصوص قضية تحرير الصكوك باللغة العربية، واعتبرت الوزيرة بأن الاقتراح الذي تقدم به نواب بالبرلمان على مشروع القانون المتعلق بالبريد والاتصالات الإلكترونية، هو اقتراح خاطئ، ونفت أن تكون مصالحها ضد تعريب الوثائق التابعة لها، وقالت بأنه لا يمكن أن تفرض على الجزائريين اللغة المستعملة في تحرير الصكوك، وأكدت بأن التشريع لا يمكن أن يتدخل في هذا الأمر الذي يتعلق بحرية المواطن في اختيار اللغة التي يستعملها، وقالت بأن استعمال الأرقام لا يطرح إشكالية كون المشرع اعتمد الأرقام العربية، أما كتابة المبلغ فيكون بكامل الحروف فلم يتم تحديد اللغة التي يكتب بها الصك احتراما لكافة شرائح المجتمع، وذكرت بأن الكثير من الجزائريين لا يحسنون كتابة الصكوك بالعربية، وآخرون لا يتقنون الفرنسية، ما دفع إلى ترك هامش الحرية. ونفت فرعون وجود ارتفاع في أسعار الانترنت حيث اعتبرتها مقبولة باعتبار أن ثمن الانترنت التي تقل عن 8 ميغا في متناول جميع المواطنين وهي ذات طابع اجتماعي، أما الانترنت عالية التدفق التي تزيد عن 8 و20 ميغا فهي موجهة للشركات بهدف الربح ولن يتم دعمها، وقالت الوزيرة بأنها لم تملك عصا سحرية لمعالجة كل المشاكل التي تواجه الزبائن فيما يخص تدفق الانترنيت، موضحة بأن شركة اتصالات الجزائر تقوم بعمل كبير لتحسين نوعية الخدمة المقدمة لزبائنها، مشيرة إلى أن الخدمة المقدمة في ولايات أخرى غير العاصمة جيدة كون الشبكة المستغلة حديثة مقارنة مع شبكة الانترنت في العاصمة التي تعود لأواخر التسعينات، كما اتهمت الوزيرة بعض المنظمات بإصدار تقارير مغلوطة عن الجزائر لأسباب تجارية، حيث تسعى بعض الشركات من خلال تلك التقارير على دفع السلطات الجزائرية للتوقيع على عقود معها، واعتبرت هدى فرعون، بأن خدمة الانترنت في الجزائر ليست في قمة التصنيف العالمي ولكنها كذلك ليست في المراتب السفلى كما تتحدث عنه بعض المنظمات الدولية، مستدلة بالتصنيف الذي يقدمه الاتحاد الدولي للاتصالات التي يضع الجزائر في مرتبة مشرفة، وقالت بان التدفق سيعرف تحسنا بعد انجاز ثلاث كوابل بحرية للربط مع أوروبا. وعن أسباب وقف خدمة «الويفي العمومي» ،فأوضحت المتحدثة أن المشروع عرف بعض المشاكل التقنية تتعلق بتحديد هوية المتصل وهو ما قد يصعب ثقفي أثره من المصالح الأمنية ، ما دفع بسلطة ضبط الاتصالات السلكية واللاسلكية إلى توقيفه مؤقتا ريثما يتم معالجة الخلل ، مشيرة إلى أن المشروع موجه لأصاحب شركات المناولة الصغيرة وليس لمتعاملي الهاتف النقال وقالت إن قانون الاتصالات الجديد بعد المصادقة عليه سيقضي على كل العراقيل والقيود التي فرضتها سلطة الضبط والاكتفاء برخصة عامة من اجل الاستغلال ، كاشفة في هذا الصدد لا توجد أي مؤسسة تقدمت بطلب لاستغلال خدمة الويفي في الأماكن العامة بسبب القيود السابقة. وفي حديثها أعلنت وزير البريد وتكنولوجيات الإعلام والاتصال، عن إطلاق حملة كبرى للتوظيف قريبا، وهذا بعد حصولها على موافقة رسمية لفتح مكاتب البريد عبر الأحياء السكنية الجديدة، التي ستكون بحاجة إلى يد عاملة لشغل تلك المناصب، وقالت الوزيرة بان الشركة بدأت منذ جانفي الماضي في فتح 1800 منصب شغل جديد عبر كل الولايات، بعدما قامت الشركة أواخر العام الماضي بترسيم أزيد من 5 آلاف عامل متعاقد بالشركة، حيث حصل 2000 عامل على عقود دائمة، بينما يخضع 3 آلاف متعاقد لتربص يمتد لسنة قبل الاستفادة من عقود دائمة. وفي الأخير تحدثت عن تعميم استعمال البطاقة الذهبية، حيث أوضحت أن هناك مشكلين يواجهان هذا المشروع الأول كونها مستوردة ولا يمكن لبريد الجزائر اقتناء كل الكمية المطلوبة في نفس الوقت لأنه لا يتحكم في الإنتاج ضف إلى عدم القدرة على توزيعها بسرعة المطلوبة من البريد الرئيس في الولايات إلى أصحابها وأنه سيتم توزيع أكثر من 5 مليون بطاقة ذهبية قبل نهاية جوان المقبل حتى على الزبائن الذين لم يطلبوها.

صالح. ب

 

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *