الخميس 20 جوان 2019 -- 21:27

أنباء عن تدخل «الرئاسة» لحل النزاع في قطاع التربية التكتل النقابي يشل المدارس بنسبة تجاوزت الـ 75 بالمائة

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

 

كشفت مصادر نقابية من قطاع التربية أمس عن أنباء تتحدث عن تدخل رئاسة الجمهورية لفض النزاع القائم داخل القطاع بعد مواصلة النقابات موجة الإضرابات الوطنية والمحلية بسبب فشل جلسات الحوار بينها وبين وزيرة التربية «نورية بن غبريت» وآخرها لقاء الأحد الفارط الذي جمع نقابات التكتل النقابي والوزارة الوصية. وكانت النقابات على غرار الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين «الإنباف» قد دعا إلى اقتراح التحكيم حلا للخروج من مأزق اضربات النقابات وقبل هذا ناشدت نقابة «الكنابست» رئيس الجمهورية «عبد العزيز بوتفليقة « للتدخل لإنصاف أساتذة قطاع التربية . وفي سياق متصل عرف الإضراب الذي دعا إليه التكتل النقابي نسبة استجابة متفاوتة بين ولاية وأخرى في يومه الأول أمام صمت الوزارة الوصية أمام ما يحدث حيث أكد ممثلون عن النقابات الخمس بأن نسبة الاستجابة للإضراب تجاوزت أكثر من 75 بالمائة فيما تتحدث بعد المصادر النقابية عن بلوغه نسبة الـ 85 بالمائة . يذكر أن مستشار وزارة التربية الوطنية محمد الشايب ذراع الثاني كان قد صرح انه تم الاستجابة لمطالب 5 نقابات لقطاع التربية التي أودعت إشعارا بالإضراب لمدة يومين حيث تم التكفل بانشغالاتهم بعد سلسلة من اللقاءات التي جمعتهم وأوضح محمد الشايب ذراع أنه تم دراسة مطالب كل نقابة على حدى وبعدها تم استقبال النقابات الخمس وتمت الاستجابة بشكل ايجابي لكل المطالب التي هي من اختصاص القطاع منها تطبيق المرسوم الرئاسي رقم 14-266 المتعلق بشهادات الدراسات الجامعية التطبيقية ومراجعة المرسوم الوزاري المتعلق بالامتحانات المهنية ومراجعة النقطة الإقصائية في المواد الثانوية في المقابل صرح ممثلي النقابات بان اللقاء كان فاشلا ولم تتم الاستجابة لأي مطلب من المطالب المرفوعة.

عادل أمين

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *