السبت 24 فيفري 2018 -- 1:13

احتجاجات ببلدية قاوس بعد نشر القائمة الأولية لـ 100 مسكن اجتماعي جيجل  / في نسخة مطابقة لما حدث ببلديات أخرى 

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

شهدت بلدية قاوس بجيجل أمس موجة احتجاجات بين المقصيين من قائمة الـ 100 مسكن اجتماعي التي أفرج عنها في نفس اليوم من قبل مصالح الدائرة والتي طال انتظارها من قبل السكان في ظل أزمة السكن التي تعيشها هذه الأخيرة على غرار بقية بلديات الولاية الأخرى .واحتج العشرات ممن لم تتواجد أسماءهم في هذه القائمة التي ضمت مئة مستفيد على إسقاطهم من القائمة المذكورة معبرين عن امتعاضهم الشديد من إقصائهم من القائمة التي أرفقت بصوّر المستفيدين وهو الإجراء الذي بات معمولا به منذ مدة من أجل إضفاء المزيد من الشفافية على هذه القوائم وإبعاد كل أنواع الشك التي لطالما رافقت عمليات التوزيع الماضية . وأكد بعض المحتجين بأنهم كانوا ينتظرون التواجد في هذه القائمة بحكم أوضاعهم الاجتماعية السيئة وإقامتهم في بيوت مستأجرة بل ومنهم من يقيم ببيوت قديمة جدا وآيلة للسقوط غير أنهم تفاجؤوا بإسقاط أسمائهم من هذه القائمة ما أصابهم بالكثير من الإحباط مطالبين لجنة الطعون الولائية بإعادة النظر في عدد من الأسماء التي تواجدت بهذه القائمة والتي لا تستحق حسبهم التواجد فيها بحكم وضعيتهم المادية المريحة قياسا بالعدد الكبير من العائلات التي لم يكن لها الحظ في التواجد في القائمة . وأضحى الاحتجاج على قوائم السكن بجيجل عادة بكل بلديات الولاية حيث سبق للمئات وأن احتجوا بنفس الطريقة بكل من بلديات العوانة ، الطاهير والشقفة بعد نشر القوائم الأولية للمستفيدين من السكنات الاجتماعية بهذه البلديات وهو نفس ما حدث ببلديات أخرى في وقت سبق ومنها بلدية عاصمة الولاية رغم الإجراءات المتخذة من قبل السلطات لإضفاء أقصى قدر من الشفافية على هذه القوائم وتوسيع دور الجماعات المحلية في ضبط القوائم الأولية على حساب لجان الدوائر .

 

م. مسعود

 

 

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *