الإثنين 19 فيفري 2018 -- 18:30

القضاء على 8 إرهابيين من بينهم أمير ببلدية ششار في خنشلة في عملية ناجحة لقوات الجيش وبعد أيام من الحصار

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

تمكنت صباح أمس الجمعة قوات الجيش الوطني الشعبي بولاية خنشلة من القضاء على مجموعة إرهابية تتكون من 8 أفراد بعد عملية عسكرية ناجحة بمنطقة الراخوش التابعة لبلدية ششار 50 كلم جنوب مقر عاصمة الولاية خنشلة. وذلك بعد يومين من الحصار الذي ضربته قوات الجيش والأمن على المنطقة بعد اكتشاف أمر المجموعة التي كانت تتحرك بالمنطقة باتجاه الحدود مع ولاية تبسة. وحسب مصادر أمنية متطابقة فقد مكنت عملية التمشيط التي تقوم بها قوات الجيش والشرطة بالمنطقة منذ يومين من القضاء على مجموعة إرهابية تتكون من 8 أفراد وحجز أسلحة نارية ومنظار وازيد من 14 خزان للذخيرة وقنابل يدوية وجاءت العملية الناجحة لقوات الجيش بعد يومين من محاصرة منطقة كان يختبئ فيها عناصر المجموعة الإرهابية ، أين قام أفراد الجيش وفي ساعات الصباح من يوم أمس الجمعة بالهجوم الكاسح على المجموعة بتدعيم من سلاح الجو مما مكن من القضاء على 8 إرهابيين واسترجاع أسلحة رشاشة وذخيرة وقنابل ومنظار ليلي وذكرت المصادر نفسها أنه من بين الإرهابيين الذين لقوا مصرعهم صباح الجمعة أمير جماعة إرهابية التحق بصفوف الجماعات الإرهابية سنة 2007 وهي الجماعة التي تنشط بالمنطقة ونفذت عدة عمليات إرهابية بجنوب ولاية خنشلة على الحدود مع ولاية تبسة. هذا وقد تم نقل جثث الإرهابيين المقضى عليهم إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى ششار تحت تعزيزات أمنية كبيرة، أين تم استقبال قوات الجيش ببلدية ششار التي نفذت العملية بحفاوة من قبل المواطنين.

عمران بلهوشات

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *