الأربعاء 21 فيفري 2018 -- 0:47

إدانة قاتل صديقه خطأ بـ 12 سنة سجنا نافذا قسنطينة/ بعدما نشب العراك بين مراهقين بسبب فتاة

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أصدرت محكمة الجنايات لدى مجلس قضاء قسنطينة، حكما بالسجن النافذ بـ 12 عاما في حق مراهق أصاب صديقه بطعنة قاتلة، بعد أن تدخل لفض شجار نشب بين الجاني وشاب آخر من أجل فتاة، بالمدينة الجديدة علي منجلي. وقائع القضية تعود إلى شهر فيفري من السنة الماضية، عندما تلقت عناصر الأمن الخارجي 3 نداءات من أجل طلب سيارة إسعاف لنقل شاب مصاب إلى مستشفى المدينة، قبل أن تتلقى نداء ثانيا مفاده أن المعني نقل على متن سيارة لأحد الخواص.حيث أنه وبعد ربع ساعة من إسعافه توفي الشاب المسمى «ص ع» متأثرا بجرح خطير على مستوى أسفل الرقبة، وبعد فتح تحقيق تبين أن المسمى «ن س» البالغ من العمر 17سنة، هو المسؤول عن الفعل.حيث صرح بعد أن سلم نفسه أمام رجال الشرطة وقاضي التحقيق، بأنه لم يتعمد إصابة أو قتل صديقه بحكم العلاقة القوية التي تجمعهما وعدم وجود أي خلاف بينهما، إذ أنه وفي نفس يوم الحادثة تعرض للإهانة من طرف المسمى «ف أ» الذي يكبره بأربع سنوات، بسبب خلاف بسيط سابق له مع صديقته. حيث أنه التقى به بالقرب من ثانوية بوهالي السعيد في الساعة الثالثة بعد الزوال وتعرض للضرب من طرفه بالقرب من معهد التكوين المهني على مرأى من الفتاة، ليتوجه إلى المسكن ويخبر أخاه بما حدث له ويحمل سكينا ويتوجه إلى المربع السكني الذي يقطن به المسمى «ف أ»، وقد التقى الجاني بصديقه المسمى «ب ب» ثم التقيا بالضحية، الذي اتصل بالمسمى «ف أ» وطلب منه النزول لأن الجاني يريد الحديث إليه وهو ما تم، حيث تجدد الشجار في بهو العمارة بعد أن أخرج الفاعل السكين وصار يلوح به دون أن يصيب الطرف الآخر بحسب تصريحه، لكن هذا الأخير أكد بأنه تعرض إلى إصابة على مستوى اليد وتفادى ضربة أخرى، قبل أن يصرخ صديقهما ويطلب منهما التوقف ، بعد أن أصيب الضحية الذي كان يحاول فض الشجار، ليتم نقله عبر سيارة أحد الجيران وهو ينزف بغزارة إلى المستشفى أين لفظ أنفاسه الأخيرة.

جمال بوعكاز

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *