الأربعاء 25 أفريل 2018 -- 19:32

هذه أسعار البنزين والمازوت في محطات الوقود  ستطبق بداية من هذا الإثنين بعد التوقيع على قانون المالية

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

 وحيد هاني

أعلنت سلطة ضبط المحروقات، عن الأسعار الجديدة للوقود بمحطات البنزين باحتساب جميع الرسوم التي تدخل حيز التطبيق ابتداء من الفاتح جانفي 2018 (على 00.00سا) عبر كامل التراب الوطني وهذا تطبيقا لما جاء في قانون المالية 2018، الذي وقعه رئيس الجمهورية يوم الأربعاء.وينتظر صدوره في الجريدة الرسمية.ونقلا عن سلطة ضبط المحروقات فإن سعر البنزين العادي بالمحطة ينتقل إلى 38,95 دج/لتر (مقابل  32,69دج سنة  2017) و ينتقل سعر البنزين الممتاز الى 41,97 دج/لتر (مقابل 35,72 دج في 2017) و البنزين الخالي من الرصاص إلى 41,62 دج/لتر (مقابل 35,33 دج) و يصل المازوت إلى 23,06 دج/لتر (مقابل 20,43 دج) فيما يبقى سعر «الجي.بي.ال-سي» ثابتا مقارنة 2017 بـ 9دج/لتر  حسب ما أفاد به بيان لسلطة الضبط التابعة لوزارة الطاقة.وتأتي هذه الزيادات تطبيقا للمادة 33 من قانون المالية لـ 2018 ولقرار السلطة رقم 76 الموقع في 25 ديسمبر 2017 حسب بيان السلطة التي تعتمد في احتساب أسعار بيع الوقود على المنهجية التي جاء بها المرسوم التنفيذي289-08 الموقع في 20 سبتمبر .2008 يذكر أن قانون المالية 2018 قد أقر رفع الرسم على المنتجات البترولية المطبقة على الوقود بادخال زيادة ب 5 دج/لتر بالنسبة للبنزين و ب 2 دج/لتر بالنسبة للمازوت.وجاء في عرض الأسباب المرافق لمشروع القانون أن هذه الزيادة تندرج في إطار مسعى شامل و تدريجي يهدف مراجعة أسعار الوقود من أجل ترشيد استهلاكها وتقليص وارداتها ورفع العائدات الجبائية وتخفيض إعانات الميزانية والحفاظ على البيئة والقضاء على ظاهرة التهريب عبر الحدود.وستسمح زيادة أسعار الوقود سنة 2018 بتوفير موارد إضافية للخزينة تفوق 60 مليار دج.

 لتقليص فاتورة استيراد الوقود 

  تحفيزات جديدة لمستعملي السير غاز    

تسعى الحكومة لتبني إجراءات أخرى غير رفع التسعيرة للحد من استيراد الوقود، كما هو الشأن مع التحفيزات التي أطلقتها والتي تحفز الجزائريين على استعمال غاز البترول المميع «سيرغاز» بدلا من استهلاك البنزين والمازوت.ومن التحفيزات التي أطلقتها الحكومة هو تخفيض سعر تركيب قارورة سيرغاز وإنشاء شركات أونساج لهذا الغرض، بهدف تقليص استيراد 3.5 ملايين طن سنويا بقيمة 2 مليار دولار.وقال نديل رشيد الرئيس المدير العام لشركة نفطال في تصريحات صحفية أن التسعيرة الخاصة بتركيب «سيرغاز» حددتها الدولة ب 70 ألف دينار، غير أن شركة نفطال تقوم بتركيبها ب 55 ألف دينار بهدف توسيع عدد مستعمليها. كما أكد المسؤول الأول في نفطال أن شركته تسعى إلى توفير 45 مركزا عبر الوطن، عن طريق إطلاق شراكة مع أونساج لتكوين الشباب ثم إطلاق شركات مصغرة تقوم بتركيب هذا النوع من التجهيزات في المركبات.غير أن إجراءات الحكومة تقابلها مخاوف الجزائريين من مخاطر استعمال قارورات سيرغاز، متسائلين عن مدى نسبة الأمان لمستعمليها.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *