الأحد 18 نوفمبر 2018 -- 1:45

سكان وادي بوغقال يقطعون الطريق للمطالبة بالغاز الطبيعي في خنشلة المشروع توقف في منتصف الطريق بسبب التقشف

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

عمران بلهوشات

أقدم صباح أمس الأول سكان وادي بوغقال ببلدية أنسيغة 2 كلم شرق مقر عاصمة الولاية خنشلة على غلق الطريق الوطني رقم 82 الرابط بين عاصمة الولاية وبلدية المحمل مطالبين بربط سكناتهم بشبكة الغاز الطبيعي الذي أدى انعدامه إلى مضاعفة معاناتهم مع البرد وجلب قارورات غاز البوتان. سكان المنطقة التي تبعد عن عاصمة الولاية خنشلة بـ 2 كلم وعن مقر البلدية بـ 6 كلم أقدموا على غلق الطريق مانعين المركبات القادمة إلى مدينة خنشلة والتي غادرتها من المرور مضرمين النار في العجلات المطاطية والحجارة وأغصان الأشجار مطالبين منتخبي بلديتهم ومسؤولي الطاقة بالتدخل لربط سكناتهم بشبكة الغاز الطبيعي الذي حرموا منه وهو ما سبب لهم معاناة مع البرد ومتاعب مع قارورات غاز البوتان التي يصعب جلبها ، مؤكدين أنهم لم يفهموا سر ربط تجمعات في مناطق نائية وبعيدة في الوقت الذي حرمت عائلات منه رغم أن سكناتهم على مشارف عاصمة الولاية وعلى بعد 6 كلم من البلدية التي ينتمون إليها. رئيس البلدية وفي رده على طلبات المحتجين أكد أن المشروع كان مسجلا وتم الانطلاق لربط السكان بالغاز الطبيعي إلا أن هناك معارضة من بعض المواطنين الذين رفضوا مرور قناة النقل إلى المنطقة وبما أن الأشغال لم تتعد نسبة 50 بالمائة تقرر تجميد المشروع الذي يدخل ضمن 73 مشروعا مجمدا على مستوى الولاية ، واعدا بطرح القضية من جديد على السلطات المحلية لعله يتم الإفراج عن المشروع من جديد.UNE

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *