الإثنين 22 أكتوبر 2018 -- 20:53

اختتام فعاليات الملتقى الوطني «التاريخ في روايات الكاتب الطاهر وطار» احتضنته مكتبة المطالعة الرئيسية سليمان بركات بعنابة 

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

سليمان رفاس 

اختتمت أول أمس فعاليات الملتقى الوطني حول «التاريخ في روايات الكاتب الطاهر وطار» الذي جرى على مدار يومين بمكتبة المطالعة الرئيسية سليمان بركات بعنابة، وترأست جلسة اليوم الثاني من الملتقى الدكتورة زينب لعوج من جامعة العاصمة حيث قدم الدكتور علال سنقوقة من جامعة العاصمة محاضرة عنوانها «أسئلة العقل والدين والتاريخ في رواية «الشمعة والدهاليز» لـ الطاهر وطار»، أما الدكتور عمار لحسن من جامعة باجي مختار بعنابة فقدم محاضرة عنوانها «التناص القرآني في رواية الشمعة والدهاليز لـ الطاهر وطار»، وحملت محاضرة الدكتور عمر عيلان من جامعة خنشلة عنوان «شعرية الخطاب التاريخي في روايات الطاهر وطار بين التحقيب والتآرخة الروائية»، أما محاضرة رشيد قريبع من جامعة قسنطينة فعنوانها «بين الفن والتسجيل..وهج التاريخ وسحر الكلمة في ثلاثية الطاهر وطار»، وترأست الجلسة المسائية الثالثة الدكتورة سعاد شقرون من جامعة باجي مختار بعنابة، وقدم الدكتور بوعزيز وحيد من جامعة العاصمة محاضرة تحمل عنوان «التخيل التاريخي، كإعادة الكتابة عند الطاهر وطار»، وقدم الدكتور عبد الرحمان زايد قيوش من جامعة عنابة محاضرة تحمل عنوان «التاريخي والمتخيل في رواية الزلزال لـ الطاهر وطار»، أما الدكتور مفتاح خلوف من جامعة المسيلة فقدم محاضرة عنوانها «سيمياء الشخصية وتمظهراتها بين رواية «الوالي الطاهر يعود إلى مقامه الزكي لـ الطاهر وطار ومسرحية «الولي» لمحمد بورحلة، أما الدكتور عبد الكريم عبد العزيز فقد ألقى محاضرة عنوانها «التاريخي والفني في رواية عرس بغل لـ الطاهر وطار».

الافتتاح حضره الوالي وواسيني الأعرج كان أبرز الضيوف 

افتتح الملتقى الوطني أمسية الأربعاء بحضور والي عنابة ومدير الثقافة إدريس بوذيبة وتم تكريم المشاركين من طرف مديرة مكتبة المطالعة الرئيسية للمطالعة سليمان بركات، كما عرف مشاركة العديد من الوجوه والشخصيات الأدبية البارزة في صورة الروائي والكاتب واسيني الأعرج الذي قدم مداخلة عنوانها «ماذا بقي اليوم من الطاهر وطار روائيا وثقافيا»، كما قدم الأستاذ ادريس بوذيبة مدير الثقافة لولاية عنابة محاضرة عنوانها «وطار.. بين التأسيس والترسيخ»، أما الدكتور علي ملاحي من جامعة العاصمة فمداخلته كانت عنوانها «معالم الهوية في روايات الطاهر وطار..تجلياتها وأدواتها وأبعادها ووظيفتها»، ومحاضرة الدكتور سعيد بوسقطة من جامعة عنابة عنوانها «البعد الثوري في قصص الطاهر وطار»، أما الدكتور رشيد كوارد من جامعة العاصمة فقد ألقى محاضرة عنوانها «التاريخ في روايات الطاهر وطار»، وقدمت الدكتورة ليلى بن عائشة من جامعة سطيف محاضرة حول «آليات المسرحة في «الشهداء يعودون هذا الأسبوع لـ الطاهر وطار» و»أنثى سراب» لـ واسيني الأعرج»، قراءة في التحول الأجناسي من الفنون السردية إلى فنون عرض المسرحية، وترأس الجلسة الأولى الدكتور يوسف لطرش من جامعة خنشلة، يذكر بأن الطاهر وطار يملك مسيرة أدبية ثرية حيث حصل على عدة جوائز و  أوسمة على المستوى الوطني والعربي على غرار جائزة الشارقة لخدمة الثقافة العربية سنة  2005 و جائزة منظمة الأمم المتحدة للتربية و الثقافة و العلوم في نفس العام، و قد تم تجسيد العديد من أعماله في السينما و المسرح و من أبرز رواياته  «الزلزال» و «الحوت و القصر» كما ترجمت أعماله إلى 10 لغات كالانجليزية و الألمانية و الفرنسية.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

HaylabezzafX3