الأربعاء 25 أفريل 2018 -- 1:45

عمال البلديات يطالبون بإعادة النظر في طريقة توزيع المهام جيجل / اتهامات لبعض « الأميار» بالتستر على بعضهم ومنحهم أجورا دون ممارسة أية وظيفة

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

م.مسعود

لا حديث بعدد من بلديات ولاية جيجل هذه الأيام سوى عن الظهور المفاجئ لعدد من العمال الذين عادوا إلى العمل بعد طول غياب وذلك بالتوازي مع تنصيب « الأميار « الجدد وشروعهم في مزاولة مهامهم بصفة رسمية .وتناقلت مصادر من أوساط عمال البلديات بجيجل أخبارا مؤكدة عن الظهور المفاجئ لعدد من العمال وعودتهم إلى لعمل في مختلف الورشات المفتوحة بهذه البلديات بعدما انقطعت أخبارهم منذ منتصف العهدة الانتخابية المنقضية ما دفع بأترابهم إلى إعطاء تفسيرات مختلفة لهذه العودة بل ومنهم من اتهموا بعض « الأميار» المنتهية عهدتهم بالتستر على هؤلاء العمال الذين كانوا يتلقون أجورا دون ممارستهم لأية وظيفة بل ومنهم من احتفظوا بمناصبهم لشهور طويلة رغم أنهم كانوا متواجدين خارج الولاية لممارسة وظائف أخرى في الوقت الذي كانوا فيه يحظون بالتغطية الإدارية من قبل بعض المسؤولين المحليين ما يفسر عودتهم للعمل بشكل مفاجئ خلال الأيام الأخيرة بعد التغييرات التي طرأت على رأس المجالس البلدية التابعين لها . وفي سياق ذي صلة طالب المئات من عمال البلديات بجيجل بإعادة النظر في مدة الدوام اليومي وذلك بما يتلاءم مع الأجور الزهيدة التي يتحصلون عليها كون بعضهم يعملون لمدة ست وثماني ساعات رغم أن أجورهم لا تتعدى الـ 18 ألف دينار ومنهم مازالوا يتحصلون على أقل من هذه القيمة أو حتى نصفها ، كما طالب المعنيون من الأميار الجدد بإعادة النظر في طريقة توزيع العمال عبر مختلف الورشات مؤكدين على وجود عمال من أصحاب الحظوة والتبجيل من خلال وضعهم في مناصب لا تحتاج إلى أي جهد بل ولا يعملون إلا ساعتين أو ثلاثة في اليوم على غرار أولئك العاملين بالمؤسسات التربوية  في حين يضطر عمال آخرون للقيام بمجهودات شاقة وسط البرد والصقيع رغم أن توظيفهم تم بموجب عقود لا تختلف عن تلك التي وظف بموجبها أترابهم المحظوظون .

 

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *