الأربعاء 25 أفريل 2018 -- 19:32

مير واد العنب يقترح إنجاز سد بسبعة ملايين متر مكعب يتطلب غلافا ماليا قدره 150 مليار سنتيم

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

قدمت مصالح بلدية واد العنب طلبا لدى السلطات المحلية لولاية عنابة باقتراح إنجاز سد بسبعة ملايين متر مكعب بغلاف مالي قدره 150مليار سنتيم كحل جذري لإعادة الاعتبار لشبكة التزويد بالمياه التي تعدّ من أهم المشاكل التي تؤرق مواطني بلدية واد العنب

وليد سبتي

هذا وقد كشف رئيس البلدية بوطبة العياشي في اتصال بـ»آخر ساعة» بأنه سيعمل على تجسيد كافة الوعود التي أطلقها خلال حملته الانتخابية مضيفا بأنه سيعطي الأولوية للمشاكل البارزة التي لطالما اشتكى منها المواطنون خاصة المتعلّقة منها بأزمة المياه التي كثيرا ما شكّلت هاجسا مؤرقا للسكان الذين طالبوا المير الجديد بإيجاد حل لها، مما جعل مسؤولو البلدية وعلى رأسهم رئيس المجلس الشعبي الجديد يتقدمون لدى السلطات المحلية بطلب إنجاز سدّ بسبعة ملايين متر مكعب وذلك باقتراح تخصيص مبلغ مالي قدره 150 مليار سنتيم من أجل إنهاء معاناة المواطنين التي لازمتهم لسنوات عديدة، وفي السياق ذاته فقد أوضح المير لـ»آخر ساعة» بأنه دعا إلى تكثيف الجهود من أجل تحسين خدمات التزود بالطاقة الكهربائية عن طريق اقتراح زيادة عدد المحولات على مستوى بعض المناطق التي ما تزال تشهد نقصا في الاستفادة من هذه الطاقة الحيوية، إضافة إلى نيته في إنشاء منطقة صناعية جديدة مما سيوفر عددا كبيرا من مناصب الشغل للشباب بغية القضاء على البطالة داخل أوساط المجتمع وهو ما من شأنه كذلك التأثير إيجابا على مداخيل البلدية، في حين أنهى حديثه بذكر برنامجه الذي يعكس مدى حرصه على بعث روح التعاون والتفاؤل في النفوس، علما وأن البرنامج تضمّن مختلف متطلبات المواطنين إلى جانب استكمال مسار التنمية وتحسينها على مستوى البلدية ككل والمتمثلة في تحسين المحيط الحضاري للأحياء، وذلك بالوقوف على مختلف المشاكل التي يعاني منها المحيط العمراني والاعتداء على العقار مع محاربة البنايات الفوضوية وتسوية البنايات حسب القانون 08/15 ، مع توفير المرافق العمومية بما يتناسب والمصالح العامة من أجل تقديم أحسن الخدمات وتوفير الجو الملائم لسير الإدارة المحلية في مجال الحالة المدنية وغيرها من الخدمات.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *