الأربعاء 13 ديسمبر 2017 -- 16:21

PUB AKHERSAA 728+90
PUB AKHERSAA 728+90

الفريق قايد صالح يبرز “الجهود الحثيثة” التي بذلت من أجل تطوير قدرات الجيش الوطني الشعبي

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

 أبرز نائب وزير الدفاع الوطني, رئيس أركان الجيش  الوطني الشعبي, الفريق أحمد قايد صالح, اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة,  بمناسبة زيارة العمل التي قام بها الى قيادة القوات البحرية, “الجهود الحثيثة”  التي بذلت في السنوات الأخيرة من أجل ترقية قدرات الجيش الوطني الشعبي وتطوير  كافة مكوناته, حسب ما أفاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني.وأوضح ذات المصدر أن زيارة الفريق قايد صالح الى قيادة القوات البحرية تأتي  بغرض “متابعة مدى تنفيذ مخطط تطوير القوات البحرية الرامي إلى ترقية وتحديث  وعصرنة قدرات الأسطول البحري”.    وأشار البيان الى أنه “في بداية الزيارة, وبعد مراسم الاستقبال, وقف الفريق  قايد صالح وقفة ترحم على روح الشهيد سويداني بوجمعة, الذي يحمل مقر قيادة  القوات البحرية اسمهي حيث وضع باقة من الزهور عند المعلم التذكاري المخلد  للشهيد وتلا فاتحة الكتاب على روحه الطاهرة وعلى أرواح الشهداء الأبرار”.وبعد ذلك و”رفقة اللواء محمد العربي حولي قائد القوات البحرية, أشرف الفريق   قايد صالح على تفتيش السفينة الشراعية المدرسة +الملاح+ , رقم المتن 938, حيث  قام بتدشين ومعاينة هذه السفينة التي جاء اقتناؤها لتدعيم قدرات القوات  البحرية, في إطار المخطط التطويري الرامي إلى تحديث وعصرنة أسطولها البحري,  والذي سيسهم في الرفع من القدرات الدفاعية للجيش الوطني الشعبي”. وبهذه المناسبة “طاف الفريق قايد  صالح بمختلف أقسام السفينة, واطلع على  جميع أجزائها حيث قُدمت له شروحات وافية حول مهامها ومكوناتها وخصائصها”.وذكر بيان وزارة الدفاع الوطني ان السفينة الشراعية “الملاح”  ذات الثلاث  صواري, “تعد وسيلة بيداغوجية عالية الأداء, مزودة بأحدث التكنولوجيات ذات  الدقة العالية في مجال الملاحة البحرية, والتي باستطاعتها العمل في نطاق واسع  لأداء مهام  تكوينية وتدريبية متعددة, على غرار تعويد الطلبة الضباط على  ممارسة الملاحة الشراعية, وتنمية مقاومتهم البدنية والنفسية في ظروف الإبحار  الصعبة , فضلا عن تنمية القدرات في مجال الإبحار باستعمال الأشرعة  ودون  استعمال المحركات , وتنمية القدرات التطبيقية  لدى الطلبة في مجال الملاحة  البحرية”.”بعدها– يضيف ذات المصدر– التقى الفريق  قايد صالح بطاقم السفينة وإطارات  وأفراد القوات البحرية,  أين ألقى كلمة توجيهية بثت إلى جميع مدارس ووحدات  القوات البحريةي قدم فيها تهانيه على هذا المكسب الهام” , مجددا التذكير  ب”الجهود التي تبذل من أجل تطوير وتحديث وعصرنة قواتنا البحرية”.وقال في هذا الصدد :”في البداية لا بد لي أن أهنئ طاقم السفينة الشراعية المدرسة +الملاح+ على أداء المهمة الموكلة إليهم وإيصالها في المدة المحددة إلى الجزائر, وهذا يعتبر في حد ذاته الاختبار المهني الأول الذي خضتموه بنجاحي  فهنيئا لقواتنا البحرية, وللجيش الوطني الشعبي بهذا الانجاز, بل هذا المكسب  المعتبر, الذي سيكون إضافة نوعية أخرى, نثري بها المسار التكويني التطبيقي  لقواتنا البحرية”.

 وتابع قائلا  “إن هذه السفينة الشراعية المدرسة +الملاح+ي هي بمثابة مدرسة متنقلة, حرصنا كثيرا على أن تتزود بأحدث الوسائل البيداغوجية التطبيقية, وعلى  أن تكون واسطة فعالة من وسائط تعويد الطلاب المتربصين على خوض غمار ركوب البحر, والتكيف السليم مع طبيعة محيطهم العملي, وتعزيز روح الجماعة والتعاون  لديهم, والتأقلم مع خصوصيات الملاحة البحرية, وإثراء زادهم المهني التطبيقي,  من خلال إجراء التمارين التطبيقية على متنها, وهو ما يسهم بالتأكيد في استيعاب  برامج التحضير القتالي و زيادة مستوى التمرس العملي لدى الطالب المتخرج, وجعله  في كامل الجاهزية العملياتية والقتالية, التي تسمح له مستقبلا بتنفيذ شتى  العمليات البحريةي وتحدي مختلف الصعاب التي تفرضها المهام الموكلة”.

كما ذكر الفريق قايد صالح ب”الجهود الحثيثة التي بذلت في السنوات الأخيرة من  أجل ترقية قدرات الجيش الوطني الشعبي , وتطوير كافة مكوناته, عملا بتوجيهات  فخامة رئيس الجمهورية, القائد الأعلى للقوات المسلحةي وزير الدفاع الوطني”.وأوضح في هذا الشأن قائلا ” ففي هذا السياق فقد بات من الثابت يقينا, أن  السعي الحثيث والمتواصل بل والمثمر, الذي أصبح يميز جهد القيادة العليا للجيش  الوطني الشعبي في هذه السنوات الأخيرة, بفضل ما تحظى به قواتنا المسلحة من  رعاية وعناية ودعمي من لدن فخامة السيد رئيس الجمهورية, القائد الأعلى للقوات  المسلحة, وزير الدفاع الوطني, هو بلوغ أفرادنا العسكريين, سواء على مستوى  القوات البحرية أو في غيرها من القوات الأخرى, لأقصى درجات الجاهزية  العملياتية والقتالية, ولأقصى درجات الإحساس بالمسؤولية, ولأقصى درجات حس  الواجب الوطني”.” فذلكم– يضيف الفريق قايد صالح– هو القصد وتلكم هي المساعي الحميدة التي  نحمد الله تعالى كثيرا على تجسيدها للنتائج التي يحق لقواتنا المسلحة اليوم,  أن تعتز بها, ويجدر بها بالمقابل أن تبذل مستقبلا, بحول الله تعالى وقوته,  كافة الجهود التي تكفل تنميتها وتطويرها أكثر فأكثر”.كما أكد بالمناسبة على “العناية القصوى التي توليها القيادة العليا للجيش  الوطني الشعبي  للجانب التكويني للعنصر البشري, الذي يعد الركن الركين لجميع  الجهود التطويرية المبذولة على كافة المستويات”.

وأج

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

LG PROMO