الخميس 14 ديسمبر 2017 -- 20:51

PUB AKHERSAA 728+90
PUB AKHERSAA 728+90

غياب الجراحين والمختصين يدفع بعشرات العائلات إلى ترحيل مرضاها من المستشفيات جيجل / في انتظار ظهور نتائج التحقيقات المفتوحة ومعاقبة المتسببين 

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

م. مسعود  

يواصل قطاع الصحة صنع الحدث بولاية جيجل في ظل تواصل شكاوى المواطنين من غياب التكفل الطبي اللازم ببعض الحالات المستعصية سيما في تخصص طب النساء والجراحة ماجعل عشرات المرضى يواجهون المصير المجهول بل ويموتون في صمت .ويعيش قطاع الصحة بجيجل على صفيح ساخن منذ أسابيع بعد  حادثة وفاة المرأة الحامل بمستشفى الطاهير إضافة إلى امرأة أخرى بمستشفى جيجل ، ناهيك انتحار طبيب بسبب ماوصف بالتعسف « والحقرة»  اللذين يلاحقان بعض منتسبي هذا  القطاع الحساس ما دفع بوزارة الصحة إلى إيفاد لجنة تحقيق للوقوف على حجم الكارثة التي يعيشها قطاع الصحة بعاصمة الكورنيش .وعادت بعض التساؤلات لتطرح بخصوص سبب غياب المختصين بمستشفيات جيجل وعدم التكفل ببعض الحالات الخاصة سيما في طب النساء بعد الإتفاقيات الموقعة مع بعض المستشفيات الجامعية حيث كان من المنتظر  أن تجد معاناة مئات المرضى بجيجل سيما المصابين منهم بأمراض مستعصية والذين تعذر التكفل بهم على مستوى المستشفيات المحلية طريقها إلى الفرج وذلك  بموجب اتفاق التعاون الذي وقع بين مستشفى الصديق بن يحيى ممثلا لمستشفيات الولاية والمستشفى الجامعي مصطفى باشا بالعاصمة من أجل التكفل ببعض الحالات المرضية على مستوى هذا الأخير بدل من إرسال أصحابها إلى مستشفيات أخرى على غرار مستشفى قسنطينة الذي رفض القائمون عليه التعامل مع عديد الحالات التي وردت إليه في ظل الضغط الكبير  المفروض عليه من قبل مستشفيات الجهة الشرقية للوطن .ويقضي أحد بنود اتفاقية التوأمة بين  مستشفيات ولاية جيجل والمستشفى الجامعي بالجزائر العاصمة بمنح تسهيلات إضافية لمرضى عاصمة الكورنيش في مجال التداوي بهذا الأخير وتوفير ظروف استقبال ورعاية أفضل لهم على مستوى المستشفى الجامعي بالجزائر.كما يقضي الاتفاق بمنح الأولوية لمرضى عاصمة الكورنيش فيما يتعلق ببعض الأمراض التي قد تتطلب تدخلا طبيا على مستوى عال والتي قد يحتاج علاجها لمهارات طبية وإمكانات أكبر لاتتوفر بمستشفيات جيجل  خصوصا تلك المتعلقة بالحالات الحرجة والدقيقة كما هو الحال بالنسبة لطب النساء والتوليد  وكذا بعض التخصصات الجراحية على غرار جراحة القلب وهي التخصصات التي تعاني من نقص كبير في المختصين  على مستوى المستشفيات الجيجلية خصوصا في مجال التوليد  غير أن أثر هذه الاتفاقيات لم يظهر بعد في الميدان رغم مرور شهر على توقيعها ماجعل المئات من المرضى يعتمدون على إمكاناتهم الخاصة للعلاج  من خلال إخراج مرضاهم من بعض المستشفيات ونقلهم إلى عيادات خاصة  .

 

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

LG PROMO