الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 -- 0:01

PUB AKHERSAA 728+90

غياب اللاعبين الجزائريين عن التشكيلة المثالية للقارة السمراء بعد أن كانوا أسوأ منتخب في تصفيات المونديال

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

جودي نجيب

غاب اللاعبون الجزائريون عن التشكيلة الافريقية المثالية لتصفيات كأس العالم 2018 التي كشفت عنه الكونفيدرالية الافريقية لكرة القدم «الكاف« أول أمس الخميس.وكان المشوار السيء الذي قدمه ‘’الخضر‘’ طيلة التصفيات السبب الرئيسي وراء غياب عناصر الفريق الوطني عن القائمة التي هيمن عليها لاعبو منتخبات نيجيريا (لاعبان)، المغرب (لاعبان)، مصر (لاعبان) وتونس (لاعبان) أما بقية الأسماء فهي من السينغال، كوت ديفوار وأوغندا.يذكر أنه قبل إجراء الجولة السادسة من التصفيات، تأهل منتخبان افريقيان فقط لموعد روسيا ويتعلق الأمر بنيجيريا ومصر أما التأشيرات الثلاث الأخيرة ستترسم عقب اجراء اللقاءات الاخيرة من التصفيات.وكان عدة فنيون قد حذّروا بعد مهزلة «الكان« من أن يفقد المنتخب الجزائري الروح التي ميزت لاعبيه في التصفيات عقب مشاركتهم في الموعد الكروي في الغابون، محذّرين من تكرار سيناريو المنتخب المغربي الذي اعتمد على أحسن لاعبيه المحترفين لكن غياب روح اللعب والتنافس بينهم جعلهم يغيبون عن كأسي العالم وإفريقيا لمرتين متتاليتين، وهو الدور المطالب به المدرب الجديد، رابح ماجر، الذي يجب أن يفتح باب التنافس بين اللاعبين وأن يفرض مبدأ اللعب لصالح المجموعة والأفضل هو الذي يرتدي القميص الجزائري حتى يكون هناك ما يحفز اللاعبين ولو بضم لاعبين محليين على الأقل لا يستخفون فوق الميدان للحفاظ على مكانة ضمن تعداد «محاربي الصحراء.»

نقطة يتيمة من خمس مواجهات

حصد المنتخب الوطني نقطة واحدة فقط من 5 مباريات وسجل 3 أهداف، في حين استقبلت شباكه 10 أهداف كاملة، حصيلة جعلت « الخضر« هم الأسوأ في القارة السمراء حاليا، رفقة منتخب الكونغو الذي يملك في رصيده هو الآخر نقطة واحدة من 5 مباريات وسجل 4 أهداف واستقبلت شباكه 11 أهداف.

هجوم كارثي ودفاع حدث ولا حرج

منتخب مريض فعلا، الهجوم لا يسجل والدفاع يتلقى الأهداف، سجل الخضر 3 أهداف فقط في 450 دقيقة كاملة، وفي المقابل عجز الهجوم عن التسجيل في آخر 180 دقيقة.

3 مدربين أجانب «للخضر» والحلول غائبة

تعاقب المدربون على العارضة الفنية «للخضر« منذ بداية تصفيات مونديال روسيا، وتتواصل بالمقابل نفس المشاكل التي لم يتمكن أحد منهم في إيجاد الحلول المناسبة لها، وفي ظل تواصل هذه التغييرات، يبقى المنتخب الجزائري يدفع الثمن غاليا بعد تراجع نتائجه على الصعيد القاري، بينما فشل المدربون الثلاثة الذين أشرفوا على حظوظه منذ بداية التصفيات (رايفاتسي ليكانس وألكاراز) في إيجاد الوصفة ‘’السحرية‘’ المناسبة لوقف النزيف.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *