الجمعة 24 نوفمبر 2017 -- 10:06

PUB AKHERSAA 728+90
PUB AKHERSAA 728+90

ينتقد وزيرة التربية ويصف تصريحات ولد عباس بغير المنسوبة واحتقار للشعب عبد المجيد مناصرة من برج بوعريريج

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

خلال تجمع شعبي مساء أول الأمس بقاعة البشير الإبراهيمي ببرج بوعريريج نشطه رئيس حركة مجتمع السلم دعا عبد المجيد مناصرة إلى توسيع صلاحيات رؤساء البلديات، و تغيير قانون البلدية و الولاية معتبرا أن الديمقراطية تبدأ من البلدية، مضيفا أنه من العار أن تحد صلاحيات رئيس منتخب بالبلدية من قبل الشعب الذي منحه الثقة للدفاع عن حقوقه و تمنح لإداري مستدلا بامثلة عن تسيير ملف السكن الاجتماعي من قبل سلطات الدائرة و ملف الاستثمار من قبل السلطات الولائية، والتي قال أنها من المفروض أن تمنح صلاحيات واسعة لرؤساء البلديات لتسيير هاذين الملفين الحساسين كونهما على احتكاك دائم بالشعب و هم الأولى بتنمية بلدياتهم و مناطقهم هذا دعا إلى تحرير البلديات لتحرير المبادرات، فالبلدية بحسبه لا بد أن تسير بعقلية سياسية لأن رئيسها ليس مديرا عاما بل هو مسؤول يتحمل ثقة الشعب، فكيف يربط برئيس الدائرة و الوالي و المدير.و جدد مناصرة انتقاده لوزيرة التربية بالقول أنه «يمكن أن نتسامح مع أخطاء الوزراء، لكن ما تقوم به وزيرة التربية من أخطاء متكررة أصبح يعطي الانطباع بأنه عمل مبرمج» مشيرا إلى أن انتقاده لهذه الوزيرة ليس موقفا شخصيا، بل ضرورة فرضتها « كثرة الأخطاء و السقطات» التي أصبحت كما أضاف صادمة لثوابت الشعب و مبادئه، مضيفا أنه يتمنى أن تركز وزيرة التربية على الجانب البيداغوجي و توفير ظروف المساعدة على العمل بدل التركيز على «زعزعة الثوابت بإلغاء البسملة و محاولة تشويه اللغة بالاعتماد على العامية»، معتبرا أن طريقتها ليست منسجمة مع إرادة الشعب الجزائري . وأضاف أن حزبه يرفض توظيف ورقة الرئاسيات كرهان للتمويه و الضغط في الانتخابات المحلية، داعيا الفاعلين في الساحة السياسية، إلى التركيز على المحليات و دعوة الشعب للتركيز على الرهانات المحلية باعتبارها أولوية، ووصف تصريحات أمين عام حزب الآفلان حول الرئيس القادم بغير المحسوبة و احتقار للشعب . والتي قال فيها أنه الوحيد من يعلم بالرئيس القادم بعد الله مؤكدا على أن الرئيس القادم سينتخب بسلطة الشعب و يكشف عنه الصندوق، و ليس حزبا معينا داعيا إلى عدم حرق المراحل و العمل لإنجاح كل مرحلة على حدة، و اعتماد خطابات متزنة تجعل لكل حادث حديث، مشيرا إلى أن حزبه دخل الانتخابات المحلية والذي سيرتكز على جميع جهوده للحصول على أصوات الناخبين بهدف التغيير الفعال، فيما يضع المحطة الثانية ما بعد المحليات حيث سيتم فيها عقد مؤتمر جامع ليقرر ما يراه مناسبا للفترة المقبلة بما فيها الرئاسيات.

ع.موسى

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *