السبت 25 نوفمبر 2017 -- 2:58

PUB AKHERSAA 728+90
PUB AKHERSAA 728+90

قرابة 50 شابا محتجزا بمركز مباحث الجوازات بمدينة زوارة الليبية منذ ما يزيد عن 4 أشهر أم البواقي/ أهاليهم يناشدون رئيس الجمهورية التدخل

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

 يناشد أهالي مجموعة من شباب ولاية أم البواقي المتواجدين بمركز مباحث الجوازات بمدينة زوارة الليبية رئيس الجمهورية من خلال إصدار أوامر لوزارة الخارجية بغية اتخاذ كافة التدابير اللازمة لترحيل أبنائهم رفقة شباب جزائريين أخريين بلغ عددهم الإجمالي ما يقارب 50 شابا جزائريا وإعادتهم لأرض الوطن ، بعد مكوثهم بمركز إيواء المهاجرين الغير شرعيين بصبراتة سابقا و زوارة حاليا منذ ما يزيد عن 3 أشهر ، مؤكدين أن أبنائهم انتقلوا دون علم منهم بنية الهجرة غير شرعية إلى أوروبا عبر تونس ومنه إلى ميناء صبراتة بليبيا ، مع دعوتهم لذات السلطات بضرورة التنسيق مع مسؤولي مركز مباحث الجوازات للهجرة غير شرعية بمدينة زوارة التابع لوزارة الداخلية بحكومة الوفاق الليبية و الذي يتواجد به أبنائهم ، بغية تسهيل وتعجيل إجراءات ترحيلهم ، خاصة بعد تأكدهم بأن مدير المركز أبدى نية خالصة في التعجيل بترحيل كل المهاجرين غير الشرعيين المتواجدين بالمركز، أين قام بمراسلة الجهات المعنية في الجزائرية مفادها إرسال مندوب عن القنصلية الجزائرية للمركز بغية تدوين المعلومات اللازمة عن الشباب الجزائريين المتواجدين بالمركز للتعجيل باستخراج وثائق السفر المؤقتة لترحيلهم في اقرب وقت ممكن ، لكن على حد قولهم لم يتم اخذ تلك المراسلة بعين الاعتبار وهو ما أثار حفيظة واستغراب أهالي الشباب الذين طالبوا وزارة الخارجية والقنصلية الجزائرية بقفصة التونسية بضرورة التنسيق مع مسؤولي مركز زوارة في اقرب وقت ممكن للتعجيل بإعادة أبنائهم لأرض الوطن ، مؤكدين في ذات السياق أنهم قاموا بكل الإجراءات المعمول بها من خلال التقدم لوزارة الخارجية والقنصلية الجزائرية بقفصة التونسية لمرات عديدة ، أين تم تدوين طلبات التدخل وتقديم كل المعلومات الخاصة بأبنائهم ، بغية التكفل بهم لكن لا جديد على حد تعبيرهم رغم استغاثاتهم بالسلطات المعنية للعودة بأبنائهم وفلذات أكبادهم إلى أرض الوطن ، هذا وفي سياق آخر فقد أكد البعض من أولياء الشباب أنهم زاروا أبنائهم بذات المركز أين كانت لهم محادثة مع مدير المركز والذي أكد لهم انه ينتظر بفارغ الصبر التنسيق مع القنصلية الجزائرية بقفصة من خلال قدوم مندوب عنها للمركز للاستكمال إجراءات ترحيل الشباب الجزائريين ، وهي الإجراءات التي تم اتخاذها مع المصريين والتونسيين المتواجدين بذات المركز من قبل مندوبي قنصلياتهم وتم ترحيلهم إلى بلدانهم ليبقى أبناء الجزائريين ينتظرون دورهم في الترحيل وهو مطلب أهاليهم الذين يعلقون آمالا كبيرة على وزارة الخارجية الجزائرية والقنصلية الجزائرية بقفصة و التي لطالما كانت مواقفها مشرفة تجاه أبنائها .

     أحمد زهار

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *