الخميس 23 نوفمبر 2017 -- 1:11

PUB AKHERSAA 728+90
PUB AKHERSAA 728+90

فحوصات الإيكو والسكانير مجمدة بمستشفى الحجار منذ عدة أشهر غياب الطاقم الطبي يعطل أجهزة بالملايير

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

كشفت مصادر مطلعة لجريدة آخر ساعة بأن أسباب توقف الفحوصات الخاصة بأشعة الإيكو والسكانير بمستشفى الحجار تعود إلى غياب الطاقم الطبي المكلف بالعملية في ظل إستفادة إحدى الطبيبات التي كانت تشرف على المصلحة من عطلة مرضية طويلة الأمد وإحالة الطبيبة الأخرى على عطلة الأمومة بعد الولادة

بوسعادة فتيحة 

لتبقى بذلك المصلحة متوقفة منذ عدة أشهر رغم الملايير التي خصصت لاقتناء كل تلك المعدات التي كان من شأنها تخفيف الضغط عن المستشفى الجامعي بالدرجة الأولى وكذا تقريب المستشفى من المواطنين وعدم تكبدهم متاعب التنقل إلى وسط المدينة علما أن المستشفى يحتوي على مصلحة للعمليات حيث أقدم العديد من أقارب المرضى على تحويل مرضاهم لإجراء الفحوصات الخاصة على مستوى عيادات خاصة ودفع مبالغ مالية باهضة رغم أن حالتهم الصحية لا تسمح لهم بالتنقل وتحمل متاعب الخضوع لفحوصات على مستوى عيادة أخرى، فيما أجلت العديد من العمليات رغم الحالة الصحية الخطيرة للمرضى بسبب غياب الطاقم الطبي المشرف على مصلحتي الفحص بأشعة الإيكو والسكانير. للإشارة فإن تكلفة الفحص بالسكانير تتعدى 10 آلاف دينار جزائري لدى الخواص في حين أن أغلب المرضى لا يتمكنون من إجرائها بسبب حالتهم المادية. هذا في حين أنه تم تزويد مصلحة الأشعة العادية منذ عدة اشهر بجهاز نيميريك بدل الجهاز العادي الذي كان يتوقف بصفة دائمة حيث يضطر العديد من المرضى الذين يتم فحصهم على مستوى المستشفى التنقل إلى المستشفى الجامعي لإجراء الفحص بالأشعة والعودة لعرض النتائج على الطبيب المعالج أو المشرف على تتبع حالتهم بمستشفى الحجار.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *