الجمعة 24 نوفمبر 2017 -- 10:21

PUB AKHERSAA 728+90
PUB AKHERSAA 728+90

شابان يحاولان قتل قاصر ببرحال ويدخلانه في غيبوبة لـ 17 يوما بسبب تخلّيه عن فكرة «الحرقة» معهما

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أدانت أمس محكمة الجنايات لدى مجلس قضاء عنابة المتهمين «ر.م» و»ب.ب» بعقوبة12سنة سجنا نافذا لارتكابهما جناية محاولة القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد مع جنحة السرقة التي راح ضحيتها المسمى «ب.أ» البالغ  من العمر 19 سنة

وليد سبتي

حيثيات القضية تعود إلى تاريخ 2016/11/02 حين تلقت فرقة الدرك الوطني التابعة لبرحال بلاغا هاتفيا من مصلحة الاستعجالات مفادها استقبال شاب مصاب بجروح خطيرة على مستوى قفاه ليتم نقله إلى مستشفى ابن رشد لمعالجته أين كان فاقدا للوعي تماما، وعلى إثرها قامت عناصر الدرك الوطني بفتح تحقيق معمقّ حول القضية ليصرح والد الضحية «ب.ك» بأن ابنه تعرض لاعتداء عنيف بأداة حادة بعد خروجه ليلا من المنزل مضيفا بأنه تلقى مكالمة هاتفية أثناء خروجه قبل تعرضه لمحاولة القتل، وعند سماع تصريحات «ب.أ» الذي استفاق من الغيبوبة بعد 17 يوما من الواقعة، كشف لعناصر الأمن بأن المتهمين «ر.م» و»ب.ب» المتراوحة أعمارهما بين 28 و 35 سنة هما من اعتديا عليه وكان برفقتهما شخص آخر يعرفه، ليشير بأن السبب الحقيقي وراء ذلك يكمن في أنه كان قد اتفق مع المتهمين على «الحرقة» وكلفوه بجمع الأموال من الراغبين في الهجرة السرية إلى أوروبا غير أنه تراجع عن قراره ورد لهم الأموال، ليرجع له هؤلاء ليلة الحادثة من أجل إرغامه على تعديل قراره ودخلوا في مناوشات كلامية أفضت إلى توجيه «ر.م» ضربة على مستوى أذنه وأخرى خلف رأسه كادت أن تودي بحياته لولا نقله على جناح السرعة لمعالجته، خاصة وأن الطبيب الشرعي منحه عجزا كليا لمدة 60 يوما نظرا لخطورة الإصابة التي شملت الجهة اليسرى خلف رأسه بها جرح وكسر عميق مع ورم دموي تحت جافيته، وفي ذات السياق فقد أنكر المتهم «ر.م» أمام هيئة المحكمة التهمة الموجهة إليه، ذاكرا بأنه غادر الجزائر في الرابع من شهر نوفمبر من السنة الماضية باتجاه ألمانيا وبقي يعيش هناك بطريقة غير شرعية إلى أن أخبره خال الضحية بأنه متورط في قضية محاولة القتل، وهو الأمر الذي جعله يعود إلى الجزائر لتسليم نفسه ونفي التهمة الموجهة إليه، كذلك الحال بالنسبة للمتهم «ب.ب» الذي أنكر بدوره كل التهم الموجهة إليه، موضحا بأنه كان يوم الوقائع بمدينة عنابة بعيدا عن حي الضحية الكائن ببرحال، وبعد الاستماع إلى كافة الأطراف ومن بينهم الشهود الذين كشف البعض منهم بأن الاعتداء كان بسبب فتاة تقطن ببلدية سيدي عمار، إضافة إلى دفاع المتهمين الذين أعطوا العديد من القرائن والأدلة لتبرئة موكليهما، لتلتمس النيابة العامة عقوبة المؤبد ضد المتهمين قبل أن تدينهما المحكمة بـ12سجنا نافذا.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *