الإثنين 20 نوفمبر 2017 -- 23:52

PUB AKHERSAA 728+90

المخطط الاستعجالي تحت مجهر السلطات في ظل استمرار أزمة المياه

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

كشفت مصادر مطلعة لـ آخر ساعة بأنه تم عقد اجتماع مطول استمر حتى ساعة متأخرة من مساء أول أمس بمقر ولاية عنابة بحضور جميع الهيئات والسلطات المعنية بقطاع توزيع المياه من أجل دراسة وتجسيد البرنامج أو المخطط الاستعجالي

 بوسعادة فتيحة

 الذي تم وضعه من قبل لإنقاذ الولاية من الجفاف والأزمة الحادة التي كادت أن تفجر الوضع بعد تراجع منسوب سد الشافية إلى مستوى غير مسبوق وحسب ذات المصادر فإن الاجتماع جاء بسبب إستمرار الانقطاعات عبر مختلف الأحياء والتي قد تصل إلى أربعة أيام أو أسبوع في بعض الحالات رغم عودة التزود لدى بعض الأحياء الأخرى بنظام التناوب كل يومين أو يوم بعد يوم بالنسبة للبعض الآخر وقد ضم الاجتماع مصالح الجزائرية للمياه بالولاية وكذا مصالح مديرية الري وكذا المسؤولين والمؤسسات التي أسندت إليها مهمة متابعة وتسيير عملية تجسيد المخطط الاستعجالي الذي كان قد أعلنه والي عنابة قبل أن يحظى بالموافقة من طرف وزير القطاع خلال وقوفه على تداعيات الأزمة التي كانت قد عصفت بولاية عنابة. هذا وقد تضمن البرنامج الاستعجالي الذي كان قد أعلنته وزارة الموارد المائية رفقة السلطات بعنابة مشروع ازدواجية قناة تحويل المياه انطلاقا من سد ماكسة نحو محطة الضخ على مسافة 22 كلم وهو المشروع الذي يدخل حيز العمل كأقصى حد شهر فيفري 2018 إلى جانب إعادة تهيئة واستغلال آبار بوثلجة والتي تضم حوالي 60 بئرا إلى جانب إعادة بعث برنامج مشروع محطة تحلية مياه البحر. علما أنه وحسب تصريحات الوزير خلال زيارة العمل والتفقد لولاية عنابة فإنه من المنتظر أن يسجل دخول خمسة سدود حيز الخدمة سنة 2018 وهو ما سيضمن جيوبا جديدة لتخزين المياه وبالتالي استغلالها في عملية توزيع المياه والقضاء على الجفاف الذي ضرب العديد من الولايات خاصة في ظل شح السماء وعدم تسجيل تساقط الأمطار خلال فترة الأمطار الموسمية وحتى مع بداية فصل الخريف واستمرار ارتفاع درجات الحرارة.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *