السبت 18 نوفمبر 2017 -- 0:19

الجرائم ضد الأفراد تتصدر قائمة الجنايات والجنح بأمن ولاية باتنة فيما عرفت قضايا المتاجرة بالمخدرات  ارتفاعا محسوسا

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

سجلت مصالح الأمن الوطني بولاية باتنة في حصيلتها لشهر سبتمبر المنقضي تذبذبا في عدد القضايا المسجلة عبر مختلف الجرائم والحوادث المرتكبة، المصلحة الولائية للشرطة القضائية التي سجلت 340 مداهمة خلال الشهر ومراقبة 1267 مركبة و1890 شخصا محل دراسة حالة، تم من خلال ذلك توقيف 77 شخصا، أودع الحبس 35 آخرين الحبس، فيما استفاد 07 آخرين من الاستدعاء المباشر، عن مختلف التهم والمخالفات المرتكبة خلال المداهمات التي نظمتها المصلحة المعنية، هذا في الوقت الذي تصدرت فيه قضايا الجرائم ضد الأفراد قائمة الجنايات والجنح خلال شهر سبتمبر الماضي حسب خلية الإعلام بالمديرية الولائية للأمن الوطني بباتنة، حيث تم تسجيل ما مجموعه 626 قضية مختلفة، تورط فيها 425 شخصا، أودع منهم الحبس المؤقت 72 شخصا، فيما وجهت متابعات قضائية للبقية فيما يتعلق بإجمالي الجنايات والجنح المرتكبة، منها 274 قضية ضد الأفراد تورط بها 246 شخصا أودع منهم الحبس 18 شخصا، تلتها الجرائم ضد الأموال والممتلكات بـ 256 قضية تورط فيها 101 شخص أودع منهم الحبس 15 شخصا، أما فيما تعلق بالجرائم ضد الشيء العمومي فقد تم تسجيل 31 قضية تورط فيها 30 شخصا أودع منهم الحبس المؤقت شخصان، هذا فيما عرفت الجرائم الاقتصادية والمالية ارتفاعا مقارنة بالأشهر الماضية من خلال تسجيل 22 قضية تورط فيها 12 شخصا أودع منهم الحبس المؤقت 07 أشخاص، وبخصوص الجرائم التي تمس بالأسرة والآداب العامة فقد تم تسجيل 15 قضية تورط فيها 12 شخصا أودع منهم الحبس المؤقت 07 أشخاص، كما سجلت ذات المصالح 06 قضايا في الجرائم الالكترونية تورط فيها شخصان أودع منهم الحبس المؤقت شخص واحد. وخلال مداهماتها ومحاربتها لمختلف أشكال الجريمة ومنها المتاجرة بالمخدرات، فقد سجلت مصالح الأمن 22 قضية منها 10 قضايا تخص الترويج والمتاجرة، و12 تعنى بالحيازة والاستهلاك، تورط فيها 35 شخصا من بينهم مسبوقون قضائيا، أودع منهم الحبس 24 شخصا، والبقية استفادوا من متابعات قضائية أخرى، وهي العمليات التي تم على إثرها حجز 0,949 كلغ من الكيف المعالج و 573 قرصا مصنفا كمخدر.من جهتها المصلحة الولائية للأمن العمومي وفيما يتعلق بحوادث المرور الجسمانية فقد سجلت 44 حادثا مروريا أسفرت في مجملها عن هلاك شخص واحد وإصابة 61 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة، فيما أرجعت مصالح الأمن أسباب وقوعها إلى العنصر البشري سواء سائق أو راجل جراء الإفراط في السرعة وعدم احترام قواعد المرور بصفة عامة، فيما سجلت 1560 مخالفة مختلفة الدرجات، وكذا 132 جنحة مرورية وتم سحب 277 رخصة سياقة. وفي مجال العمران وحماية البيئة فقد أحصت المصلحة المعنية53 مخالفة، بالإضافة إلى 09 مخالفات في مجال الصحة وحماية البيئة، فيما سجلت المصلحة الولائية للوسائل التقنية 3538 مكالمة هاتفية عبر الرقم الأخضر 1548 بمجموع 6732 مكالمة هاتفية مختلفة عبر مختلف الأرقام التابعة للمصالح الأمنية.

   شوشان.ح

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *