الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 -- 12:33

ألكاراز:» هدفي الأول هو التتويج «بكان 2019» قال إنه سيسعى للعودة بالنقاط الثلاث من ياوندي

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

جودي نجيب

اعتبر المدرب الوطني لوكاس ألكاراز خلال الندوة الصحفية التي عقدها صباح أمس بمركز تحضير المنتخبات الوطنية بسيدي موسى، أن قرار إبعاد الثنائي سليماني و محرز عن التشكيلة الوطنية المعنية بمواجهة الكاميرون لن يؤثر في روح المجموعة، و البدلاء قادرون على رفع التحدي و تقديم الإضافة للمنتخب الوطني، كما أكد المدرب الأندلسي أن هدفه هو تطوير أداء المنتخب الوطني بداية من مباراة الكاميرون في تحدي جديد بالنسبة له مذكرا بأهمية مباراة الكاميرون في ترتيب الفيفا تحسبا لتصفيات المونديال القادم.كما أكد «لوكاس ألكاراز« أن هدفه الرئيسي هو الفوز بكأس أمم إفريقيا 2019 بالكاميرون، و أضاف التقني الإسباني أن أمله كبير في اللاعبين المحليين للظهور بمستوى جيد في مباراة الكاميرون بالإضافة لمحمد فارس و فرحات و أوضح ألكاراز أنه هو المسؤول الوحيد عن قائمة اللاعبين مؤكدا أنه تم تعويض عدة أسماء لتطوير المنتخب. كما تحدث المدرب السابق لنادي غرناطة عن وضعيته مع الخضر و أكد ارتياحه للعمل مع النخبة الوطنية، أما بخصوص حارس المنتخب الوطني «رايس وهاب مبولحي« فقد كشف ألكاراز أنه كان يعاني من إصابة على مستوى الكاحل.

«معنويات اللاعبين جيدة وزرع الفرحة في قلوب الأنصار هدفنا»

 بالمناسبة أكد ألكاراز أن:»عناصر المنتخب تعمل في ظروف ممتازة و جو رائع، حيث قال في هذا الصدد:»لقد سبق لي العمل مع كل عناصر المجموعة باستثناء مدافع اتحاد الجزائر فاروق شافعي«.وأضاف :»سنتنقل إلى الكاميرون بنية تحقيق الفوز ومن أجل هذا سنبذل قصارى جهودنا لتجديد العهد بالانتصارات و بالتالي زرع قليل من الفرحة في قلوب المناصرين بالرغم من أنّ المنتخب مقصى من المونديال.»

«أنا من قرر استبعاد الثلاثي سليماني، محرز وبن طالب»

وتطرّق التقني الاسباني إلى قضية اختيار قائمة الـ23 لاعبا المعنيين باللقاء المقبل أمام الكاميرون، حيث أكّد أنّه هو من قرّر استدعاء اللاعبين المتواجدين حاليا في تربص مغلق بسيدي موسى، كما كشف ألكاراز أنّه هو من قام باستبعاد الثلاثي إسلام سليماني، رياض محرز ونبيل بن طالب، معبّرا عن غضبه على الكلام الكثير الذي قيل حول استبعاد هؤلاء اللاعبين عن مباراة الكاميرون، حيث قال: «أنا من يقرر استدعاء اللاعبين وغيرنا البعض لتطوير لعبنا الجماعي«، وأضاف: «البعض سألني لماذا هناك بعض اللاعبين لا يستبدلون وعندما أبعدناهم سألونا لماذا؟«. كما عرج ألكاراز إلى معايير اختيار اللاعبين حيث عددها فيما يلي : «الأداء مع المنتخب، الجاهزية، المنافسة، والاستمرارية.

 «المحليون جيّدون وهذا هو رأيي حول فارس وفرحات»

كما تكلّم ألكاراز عن اللاعبين المحليين، حيث قرّر استدعاء ثمانية لاعبين ينشطون في البطولة الوطنية، وأشاد المدرب الأندلسي باللاعبين المحليين الذين التحقوا بتربص الخضر، حيث قال: «المحليون يقدمون أداء جيدا وأتمنى أن يحافظوا على مستواهم»، وأضاف:»لدينا لاعبون مميزون فرديا لكن جماعيا علينا العمل أكثر«. وفيما يخص الأسماء الجديدة التي دعمت صفوف المنتخب الوطني على غرار محمد فارس، وزين الدين فرحات، قال: «محمد فارس لاعب جيد وفرحات يستحق الدعوة«. كما أكد الناخب الوطني أن فارس هو مدافع أيسر وهو نفس المنصب الذي لعب فيه مع ناديه في الجولة الأخيرة.

«غولام مريض وناديه برّر غيابه»

 أما فيما يخض قضية غياب مدافع نابولي فوزي غولام عن التربص، والكلام الكثير الذي أثير حول عدم حضوره، فقد برّر ألكاراز ذلك بالمرض الذي يعاني منه اللاعب، مشيرا في الوقت ذاته أن النّادي الإيطالي أرسل إلى «الفاف« بيان رسمي، قائلا: «غولام مريض وفريق نابولي برر ذلك ببيان رسمي أرسل للفاف .»

استبدلت مبولحي في مباراة زامبيا لهذا السبب»

وعاد ألكاراز مرّة أخرى، للتحدث عن الأسباب التي أدت به إلى استبدال الحارس رايس وهاب مبولحي في المباراة الماضية أمام منتخب زامبيا، حيث قال المدرب السابق لنادي غرناطة الاسباني أن خروج قائد الخضر كان راجعا لتعرض هذا الأخير إلى إصابة على مستوى الكاحل، وتدربه في فريقه كان بأمر من الطبيب.

«الفوز أمام الكاميرون ضروري ويجب إسعاد الجزائريين»

من جهة أخرى، شدد ألكاراز على ضرورة تحقيق الفوز خلال مواجهة الكاميرون المقبلة أين تحدث قائلا «مباراة الكاميرون بداية عهد جديد للمستقبل«، وأضاف: «نريد إسعاد الجماهير الجزائرية بالفوز في الكاميرون، كما أكد الكاراز على ضرورة الصبر وإعطاء الوقت اللازم للمنتخب من أجل العودة إلى السكة، قائلا «المنتخب يلزمه وقت كاف لترتيب البيت وبعث المشوار من جديد«، كما أكد التقني الإسباني أن الفوز على الكامرون ونيجيريا سيحسّن من ترتيب المنتخب الوطني على مستوى الفيفا.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *