الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 -- 15:22

PUB AKHERSAA 728+90
PUB AKHERSAA 728+90

«قراصنة إيطاليون» يعترضون «الحراقة» الجزائريين في عرض البحر يسلبونهم كل ما يحملونه من أموال وهواتف

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

على مدار أكثر من عشرية من الزمن وصلت إلى السواحل الإيطالية العشرات من القوارب التقليدية الصنع التي تحمل مهاجرين غير شرعيين قادمين من الجزائر،

وليد هري

 ورغم الإجراءات التي اتخذها حراس السواحل في السنوات الأخيرة، إلا أن ظاهرة «الحرقة» ما تزال مستمرة، فكل يوم تقريبا نسمع عن توقيف حراس السواحل لجزائريين مرشحين للهجرة غير الشرعية على متن قوارب، كما نسمع أيضا بأفواج أخرى تمكنت من الوصول إلى الضفة الشمالية من البحر الأبيض المتوسط، ولأن إيطاليا من بين أشهر البلدان التي تتواجد فيه «المافيا» التي استغل الأمر منذ بدايته لتشغيل عدد من الشباب الجزائريين في تجارة المخدرات الثقيلة على غرار الكوكايين، فقد وجدت فئة من الإيطاليين بابا آخر لاستغلال «الحراقة» في تحقيق ربح مادي سريع، حيث أكد عدد من الشبان الذين وصلوا إلى إيطاليا في الأشهر الأخيرة عبر الهجرة غير الشرعية لـ «آخر ساعة» بأن «قراصنة إيطاليين» اعترضوهم في عرض البحر وسلبوهم كل ما يحملونه من مبالغ بالعملة الصعبة بالإضافة إلى الهواتف الثمينة، حيث يستعملون الأسلحة لتوقيفهم قبل تفتيشهم وسلبهم كل ما بحوزتهم، كما أكد هؤلاء «الحراقة» الذين ينحدرون من ولاية عنابة وتواصلنا معهم عبر الإنترنت بأن العديد من «الحراقة» الذين وصلوا بعدهم عاشوا نفس السيناريو، بل إن «الحراقة» أصبحوا هدفا حتى مغادرتهم المركز الذي تضعهم فيه السلطات الإيطالية قبل منحهم الوثائق التي تقنن تواجدهم على الأراضي الإيطالية، خصوصا وأن أغلب المهاجرين غير الشرعيين يأخذون معهم مبالغ مالية معتبرة بالعملة الصعبة وذلك من أجل تسيير أمورهم في الأيام الأولى، وبالنظر إلى المخاطرة الكبيرة التي يقوم بها الحالمون بالعيش في أوروبا من خلال قطع عشرات الأميال البحرية على متن قوارب صغيرة، فإن الخطر أصبح أكبر الآن من خلال التهديدات القادمة من «قراصنة إيطاليا».

إيطاليا تعلن عن وصول قرابة 200 «حراق» إلى سردينيا في الساعات الأخيرة

وفي سياق آخر ذكرت وسائل الإعلام المحلية في جزيرة سردينيا أن 174 «حراقا»جزائريا وصلوا إلى الجزيرة في الساعات الأخيرة، 92 منهم وصلوا صباح أمس و58 صبيحة الثلاثاء، فبخصوص دفعة تم اعتراض 17 «حراقا» على متن قارب، ثم 13 ثم قاربين أحدهما يحمل 15 شخصا وآخر على متنه 17 شخصا، قبل أن يعترض خفر السواحل الإيطالي قاربا آخر على متنه 20 جزائريا، ثم قوارب أخرى متقاربة من حيث عدد «الحراقة» الذي على متنها، كما تتوقع السلطات المحلية هناك وصول قرابة 20 قاربا آخر خلال الأيام القادمة –حسب الإعلام المحلي- وبالنظر إلى هذا الوضع أشارت صحيفة «أد مايورا ميديا» إلى أن المجلس الإقليمي طالب وزارة الداخلية بضرورة تشييد مركز جديد لاستقبال «الحراقة» الجزائريين باعتبار أن المركز الحالي أصبح لا يسعهم، حيث يسع لـ 100 شخص فقط، كما أشارت اليومية الإيطالية إلى أن عدد المهاجرين غير الشرعيين الذين وصلوا إلى سردينيا في التسع أشهر الأولى من سنة 2017 وصل إلى 1100 «حراق» مقارنة بـ 1133 في الفترة نفسها من السنة الماضية، وبالنظر إلى هذا الأمر فقد بدأت بعض الأصوات تتعالى في المجلس المحلي من أجل المطالبة بترحيل الجزائريين نحو بلادهم عوض إعطائهم وثائق تمكنهم من التنقل داخل البلاد.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

LG PROMO