الأربعاء 18 أكتوبر 2017 -- 21:21

شهادات إقامة خاصة لسكان الأحياء الفوضوية لتمكينهم من تسجيل أبنائهم بالمدارس

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

شرعت مصالح بلدية عنابة في تسوية وضعية الأطفال القاطنين بالأحياء الفوضوية والذين لم يتمكنوا من الالتحاق بمقاعد الدراسة جراء عدم تمكن أوليائهم من الحصول على شهادات الإقامة. وحسب المصادر التي أوردت الخبر فإن الأمر يتعلق بالعائلات المقيمة على مستوى الأحياء الفوضوية ببلدية عنابة ، الفخارين وسيدي حرب وغيرها

بوسعادة فتيحة

والذين لم يستفيدوا من إحصاء سنة 2007 وهو ما جعلهم يقصون من عملية الاستفادة من شهادة الإقامة وبالتالي عدم تمكن أبنائهم من التسجيل للالتحاق بالمدارس وهو ما فتح أبواب المتاجرة بشهادات الإقامة في وقت سابق ليبلغ ثمن شهادة الإقامة الواحدة 4000 دج.حيث اضطرت العديد من العائلات إلى دفع المبلغ للحصول على الوثيقة التي تمكن أبنائهم من الالتحاق بالمدرسة خاصة بالنسبة للمسجلين الجدد.وبعد إقدام مصالح البلدية على منع عملية منح الشهادات التي تحرر بواسطة اليد وتعميم نظام مركزي خاص لمنح شهادات الإقامة أقدمت على وضع تعليمة جديدة على مستوى القطاعات الحضرية تتضمن مطالبة أولئك العائلات التي تقطن بسكنات فوضوية غير محصية سنة 2007 بتقديم صور طبق الأصل عن بطاقة التعريف الوطنية إلى جانب شهادة ميلاد الأب أو رب العائلة ليستفيد فيما بعد من بطاقة إقامة صالحة فقط للتسجيل بالمدرسة سواء على مستوى الأحياء المعنية أو حتى الأحياء المجاورة،.علما أن الأطفال القاطنين بالسكنات الفوضوية كان أغلبهم يواجه مصيرا مجهولا خاصة وأن جلهم لم يتمكن الاستفادة من التحضيري بسبب غياب شهادة الإقامة التي لا تمنح إلا بواسطة وصولات الكهرباء والغاز أو وصولات الماء وغيرها من الوثائق التي تثبت مكان إقامة أي مواطن بما فيها شهادات الملكية أو وصولات الكراء.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *