الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 -- 7:17

PUB AKHERSAA 728+90

شاب يقتل طليقته في ساحة ابتدائية بعنابة وجه لها عدة طعنات وسلم نفسه بعد ارتكاب الجريمة

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

قام شاب صبيحة أمس بقتل طليقته في ساحة ابتدائية الشهيد حسين بوخطوطة حيث وجه لها عدة طعنات قاتلة بسلاح أبيض، وحسب ما كشفه شهود عيان فأن الضحية “ز.آمال” البالغة من العمر 27 سنة كانت تتواجد في طابور من أجل تسلم المنحة المدرسية المقدرة بـ 3000 دج ليباغتها طليقها “ب.أحمد” البالغ من العمر 38 سنة بطعنها في ساحة الابتدائية ورغم محاولتها الفرار إلا طليقها وجه لها العديد من الطعنات وتركها غارقة في دمائها.

توجه مباشرة إلى مقر دائرة البوني لتسليم نفسه

وبعد أن قام “ب. أحمد” بقتل طليقته بطريقة فظيعة أمام أنظار الجميع حيث كانت يتواجد في حالة هيسترية توجه مباشرة إلى مقر دائرة البوني أين سلم نفسه، وبعد مرور وقت وجيز قدمت مصالح الأمن والحماية المدنية ووكيل الجمهورية الى ابتدائية الشهيد بوخطوطة حسين أين قام أعوان الحماية المدنية بمعاينة الضحية واتضح أنها توفيت متأثرة بالإصابات البليغة التي تعرضت لها، وتم نقل جثثها الى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى ابن رشد.

الضحية ربحت قضية “الخلع” قبل شهرين

وحسب ما أكدته مصادر “آخر ساعة” فان الضحية “ز.آمال” ربحت قضية “الخلع” التي رفعتها في حق زوجها السابق قبل حوالي شهرين بسبب الخلافات العائلية بينهما في الآونة الأخيرة ونالت حضانة ابنتها التي تدرس في ابتدائية الشهيد حسين بوخطوطة، وتفاقم الخلاف بينهما الى درجة إصرار الضحية على الانتقام من زوجته بأي طرق، وبحكم علمه المسبق بقدوم طليقته الى الابتدائية من أجل ايصال ابنتهم ترصدها ووضع حدا لحياته بطريقة شنيعة مع العلم أن الفاعل مسبوقا قضائيا ويقطن في حي 900 مسكن بالبوني أما الضحية “ز.آمال” فتقطن في حي بوزعرورة.

الجاني كان في حالة هيستيرية وتوعد بقتلها بأي طريقة

كشف بعض المقربون من الجاني أن هذا الأخير كان في حالة غضب طيلة الأيام السابقة وتوعد بقتلها بأي طريقة حسب ما أكده للمقربين منهم وأصدقائه أثناء حديثه معه خاصة أن الضحية هي التي رفعت قضية “الخلع” ضده وحكمت المحكمة لصالحها وهو ما زاد من غضبه ليفجر غضبه صبيحة أمس، وقام بفعلته ولحسن الحظ أن ابنته التي تدرس بالابتدائية لم تشاهد الحادثة وكانت تتواجد في قسمها أثناء وقوع الجريمة.

مدير التربية توجه إلى الابتدائية مباشرة بعد وقوع الجريمة

توجه مدير تربية ولاية عنابة أمس الى الابتدائية مباشرة بعد وقوع الجريمة حيث كان له لقاء مع الأساتذة والمستشارين التربويين وأكد لـ “آخر ساعة” أن الاساتذة حاولوا التحكم في الوضعية وحرصوا على ادخال التلاميذ إلى أقسامهم لكي لا يصدموا خاصة أن الضحية كانت غارقة في الدماء في ساحة الابتدائية.

الجريمة وقعت على بعد أمتار من المتوسطة التي اختطفت منها التلميذة “آية”

وقعت جريمة قتل الشابة “ز.آمال” صبيحة أمس على بعد أمتار قليلة من متوسطة غضبان مسعود التي تم اختطاف التلميذة “آية.م”  البالغة من العمر 13 سنة بالقرب منها يوم الاثنين الماضي والتي تم العثور عليها صبيحة الخميس الماضي، ووقوع عملية اختطاف وجريمة قتل في ظرف أسبوع في حي واحد يستدعي إعادة النظر في التواجد الأمني في حي بوزعرورة مع العلم أن المؤسستين التربويتين يتواجدان بالقرب من سكنات فوضوية والأمن عدم متوفر في أرجائهما.

سليمان رفاس

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *