الجمعة 18 أوت 2017 -- 2:19

تحقيقات في إعادة منح محلات الرئيس لأقارب المنتخبين بتواطؤ رؤساء الدوائر فضائح بالبلديات تفجر عشية اقتراب موعد نهاية العهدة

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

كشفت مصادر مطلعة لآخر ساعة بأن تحقيقات أمنية وإدارية باشرتها المصالح المختصة بالعديد من الولايات خاصة بالجهة الشرقية للوطن على خلفية التلاعبات التي مست عملية إعادة توزيع المحلات التي تم إسترجاعها مؤخرا بعدما بقيت شاغرة ودون إستغلال لعدة سنوات متتالية.

 ريم مسعودي 

ويتعلق الأمر حسب ذات المصادر بإعادة توزيع محلات الرئيس وكذا المحلات المسترجعة من الأسواق المغطاة والتي كان من المفروض حسب تعليمات وزارة الداخلية والجماعات المحلية إعادة توزيعها على شباب بطال وكذا ذوي الحرف لاستغلالها في مختلف النشاطات إلا أن المسؤولين المحليين أقدموا على توزيعها بطرق غير قانونية ، مما دفع بالجهات المعنية إلى إيفاد لجان تحقيق وقفت على عدة تجاوزات باشرت على إثرها مصالح الأمن التحقيق بالعديد من الولايات على غرار عنابة والطارف. وحسب ذات المصادر فإن عملية التوزيع تمت بتواطؤ بين منتخبين ورؤساء دوائر عمدوا خلالها إلى منح تلك المحلات بمداولات رسمية إلى أشخاص لا تتوفر فيهم شروط الاستفادة خاصة فيما يتعلق بأقارب وعائلات المنتخبين والذين استفادوا من محلات سواء على مستوى الأسواق المغطاة التي تم استرجاعها أو محلات الرئيس بالعديد من البلديات في حين أن القانون في هذه المواقف صريح وواضح حيث يمنع على المنتخبين أو أقاربهم الاستفادة سواء من سكنات اجتماعية أو محلات أو عقارات من البلديات التابعين لها إلى غاية نهاية العهدة الانتخابية، علما أن العملية تمت بمداولات رسمية تم التوقيع عليها من طرف رؤساء الدوائر الذين يمثلون السلطة الوصية في حين تم توقيع بعض القرارات الخاصة بمنح محلات بشكل فردي لبعض المنتخبين وأقاربهم في ذات الإطار، ويأتي ذلك على مقربة من انتهاء العهدة حيث عمد المنتخبون إلى اقتسام المحلات المسترجعة فيما حرم منها البطالون الذين كانوا قد تقدموا بطلبات إلى المصالح المعنية خلال الأشهر الفارطة مباشرة بعد صدور قرار انطلاق عملية استرجاع المحلات المهملة والتي تحولت إلى أوكار للمنحرفين كما تعرضت للخراب بعدما بقيت شاغرة طيلة السنوات الفارطة.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *