الأحد 22 أكتوبر 2017 -- 18:24

انطلاق فعاليات  مهرجان  الجبة القبائلية في طبعته الثامنة تيزي وزو

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

ستكون القرية المسماة» احمزيين» التابعة إداريا  لبلدية «ايلولا اومالو» بدائرة بوزقن بولاية تيزي وزو على موعد مع فعاليات الطبعة ال 8  لتظاهرة «ثفسكى نتقدوؤث لقبايل « أي «مهرجان الجبة « القبائلية. هذه التظاهرة من تنظيم  المجلس الشعبي الولائي لذات الولاية و مديرية الثقافة و غرفة الصناعات التقليدية و بلدية أيولولا أمالو و المعهد الإسلامي سيدي عبد الرحمان الإيلولي لتكوين الإطارات الدينية ببوزفان. كما اشرفت على تنظيم هذه التظاهرة الجمعية الثقافية «تغسمس»التابعة لقرية أحمزيين ببلدية أومالو بالتعاون مع لجنة القرية المذكورة  و ستدوم هذه التظاهرة ليومين كاملين. الافتتاح الرسمي سيكون من طرف السلطات المحلية ومسؤولي بلدية ايلولا اومالو  ومن المنتظر ان يشارك في هذه التظاهرة حوالي 50 عارضة تأتين من مختلف انحاء ولايات و  الوطن . للإشارة فإن الجبة القبائلية او»ثاقندورث نلقبايل» ترجع أصولها إلى مئات السنين، يكفي أنها تعبير وامتداد للحضارة الأمازيغية، أين كانت المرأة القبائلية تخيطها يدويا، من خلال طرز رموز على القماش، وحتى على الجدران لتعبر عن شعورها سواء بالغضب أو الانزعاج.. دون أن تظهر ذلك لزوجها احتراما له ولهيبته، بغرض حماية التماسك العائلي، معتمدة على وسائل تقليدية، وفي كل مرة كانت تبدع فيها إلى أن وصلت إلى ما هي عليه الآن، حيث صارت هي و البرنوس ثقافة الجزائر الأولى رغم التطور السريع الذي يشهده عالم الألبسة وتبدو لزائر القبائل الكبرى الأصالة، والتاريخ العريق والثقافة الواسعة، بالنظر إلى ما لها من عادات وتقاليد، خاصة تلك التي تميز نمط عيش أهلها، ومن ذلك اعتمادهم على الأواني الفخارية، وتمسكهم باللباس التقليدي الذي يزيد المرأة القبائلية بهاء على بهاء، بتزينها بمختلف الحلي المصنوعة من الفضة ، وهو ما سترتكز عليه جولتنا لهذه الولاية المميزة.كما تجدر إليه الإشارة أن جبة  أو» ثقندورث « منطقة واضية تعتبر أهم فستان تقليدي قبائلي أصيل لا يمكن الحديث عن ثقافة بلد ما دون أن يعرج فيه على الزّي التقليدي الخاص الذي يميز شعبه، فهو في الأصل إحدى أبرز مايعكس تاريخ هذا الأخير، ومن جهتها تنفرد ولاية تيزي وزو بزيها التقليدي الذي يعبر عن شخصيةالمرأة القبائلية الحرة الشريفة، وهو عبارة عن جبة قبائلية، فستان يتم خياطته من مختلف الأقمشة بشتى أسمائها كالحرير، «أجقيق تفسوث» التي يعنى بها «أزهار الربيع»، «دلاموني»، «طفطاف»و»بحاشيات» من مختلف الأصناف و الألوان الباهية التي تزين الجبة القبائلية و تزيدها جمالا .

 

خليل سعاد

 

 

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *