الأحد 22 أكتوبر 2017 -- 18:15

فيلم “إنسان” يتوج بجائزة أحسن فيلم بانوراما للأفلام القصيرة بوهران لمخرجه عصام تاعشيت من باتنة

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

شوشان.ح

افتك المخرج الشاب عصام تعشيت من ولاية باتنة سهرة أمس الأول وخلال اختتام فعاليات مهرجان وهران الدولي للفيلم العربي جائزة أحسن فيلم بانوراما للأفلام القصيرة، وذلك عن فيلمه “إنسان”، الذي أراد من خلاله عصام تسليط الضوء على فئة مميزة من المجتمع، هم فئة أطفال التيزيميا الذين أبدعوا واثبتوا قدراتهم في التمثيل بمواهب مميزة، شارك من خلاله المخرج في عديد التظاهرات داخل وخارج الوطن، على غرار افتكاكه الجائزة الثانية بالدار البيضاء بالمغرب ضمن مشاركته في فعاليات المهرجان الدولي لسينما الطفل، بالإضافة إلى المرتبة الثانية بمهرجان المقار للسينما المقام بتندوف، هذا ومن المنتظر أن يشارك الفيلم في عديد التظاهرات خارج الوطن منها على غرار مصر وغيرها من الدول، العمل الذي أراد من خلاله المخرج الشاب عصام تاعشيت تسليط الضوء على هذه الشريحة من المجتمع، التي طالبت لجنة التحكيم وخلال الإعلان عن جائزة أحسن فيلم قصير بمسرح الهواء الطلق بوهران، بعرض هذا الفيلم عبر الجمعيات التي تعنى بهذه الشريحة، وإيلاء العناية اللازمة بهم، كونهم يمتلكون مواهب وقدرات لا يستهان بها استطاع المخرج الشاب أن يكشف اللثام عن جزء مما يمكن لهم إعطاؤه، فصنع بذلك التميز في فيلم لاق خلال عرضه تجاوبا كبيرا من طرف مشاهديه، وتجدر الإشارة إلى إن مخرج الفيلم يعد ممثلا مسرحيا شارك في عديد الأعمال المسرحية، افتك من خلالها عديد الجوائز من بينها جائزة أحسن عرض متكامل في المهرجان الثقافي الوطني للمسرح الأمازيغي الموسم الماضي بمسرح باتنة الجهوي، ممثلا مع فريق من تيزي وزو يضاف إلى عديد الأعمال التي أبدع فيها عصام تاعشيت وأبرز فيها قدراته الفنية منها تقمص دور “بوشمال” بمسلسل “عبد الحميد بن باديس” لمخرجه باسل الخطيب، في وقت يطمح فيه هذا الشاب إلى تحقيق الأفضل من خلال احتكاكه بعديد الفنانين الجزائريين والعرب والتفكير في الارتقاء بالعمل السنمائي إلى أبعد الحدود، رغم قلة الإمكانيات التي يحوزها هذا الأخير، غير أن اصراره مكنه من ولوج عالم لطالما رغب في العيش بين ثناياه وافتكاك عديد التتويجات التي اعتبرها بمثابة التاشيرة لتحقيق ما يصبوا إليه.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *