السبت 25 نوفمبر 2017 -- 12:06

PUB AKHERSAA 728+90
PUB AKHERSAA 728+90

الجواجلة يعلقون آمالا كبيرة على الوالي الجديد جيجل / أغلب من سبقوه خرجوا من الباب الضيق

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

م. مسعود

دخلت ولاية جيجل عهدا جديدا من خلال تعيين وال جديد على رأس هذه الأخيرة متمثلا في شخص الأمين العام السابق لولاية مستغانم بشير فار الذي سيخلف العربي مرزوق على رأس الجهاز التنفيذي بعاصمة الكورنيش .وبمجرد شروع وسائل الإعلام في تداول الحركة التي مست سلك الولاة وتأكدهم من وجود والي جيجل ضمن الولاة الذين مستهم هذه الحركة حتى بدأ الجواجلة في الحديث عن واليهم الجديد المتمثل في شخص الأمين العام السابق لولاية مستغانم بشير فار وما يمكن أن يقدمه هذا الأخير لسكان عاصمة الكورنيش بعدما فشل أغلب من سبقوه في ترك بصمتهم وخرجوا من الباب الضيق حسب هؤلاء، حيث وباستثناء أحمد معبد الذي نجح في كسب قلوب الجواجلة وتحقيق بعض أمانيهم حيث يرجع له الكثير من هؤلاء الفضل في تحقيق أهم الإنجازات التي تفتخر بها ولايتهم من قبيل الطريق المزدوج الذي يربط غرب الولاية بشرقها وكذا مشاريع أخرى هامة تركها في طور الإنشاء والتكوين ، ناهيك عن كسره لعشرات الطابوهات واقترابه من انشغالات المواطن الجيجلي البسيط .فان بقية الولاة الذين مروا على جيجل خلال السنوات الأخيرة فشلوا في تحقيق ما وعدوا به أو قل السواد الأعظم منه رغم ما سبقهم من شهرة وصيت إلى عاصمة الكورنيش والكلام هنا يدور أكثر حول علي بدريسي الذي اعتمد سياسة التسامح والحوار مع الكل فحصد الكثير من الخيبات حسب الجواجلة بدليل أن الاحتجاجات اليومية وقطع الطرق انتعشت في عهده وبلغت حدا لا يطاق حوّل هذه الأخيرة إلى عبء كبير على المواطن الجيجلي ليأتي العربي مرزوق بسياسة مغايرة تماما من خلال اعتماد سياسة العصا الغليظة وهو الذي تابع عدة أميار قضائيا ومثلهم من المسؤولين والمديرين كما أغلق حظائر مواد البناء والأسواق الفوضوية في محاولة لفرض هيبة الدولة غير أنه فشل بدوره حسب عدد من المغردين ومتابعي الشأن المحلي في تحقيق الأهداف التي تحدث عنها يوم نصّب واليا للولاية وحتى المشاريع الكبرى التي وعد بتحقيقها وعدم مغادرة جيجل إلا وهي قيد الاستغلال من قبيل مصنع بلارة ومنفذ جن جن العلمة والتي باتت بمثابة حصان طروادة للكثير من المسؤولين لكسب قلوب الجواجلة فشل في إيصالها إلى محطتها النهائية بعد أكثر من سنتين من تواجده على رأس الجهاز التنفيذي للولاية ما سيجعل الحمل ثقيلا جدا على خليفته بشير فار الذي سيجد في انتظاره إرثا ثقيلا وملفات غاية في التعقيد ينتظر كل الجواجلة أن يحلها ويخرجها من الرفوف بعدما غطتها خيوط العنكبوت وهو الذي يقال بأنه تدرج على عدة مهام في سلك الإدارة وترك انطباعا جيدا في كل الأماكن التي عمل بها ليبقى الحكم مؤجلا على هذا الأخير إلى إشعار آخر .

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *