الأحد 22 أكتوبر 2017 -- 4:03

 ”NASSI” مجبر أحيانا على إعادة أغان كي لا أبقى محدودا قال إن المهرجان فرصة لاكتشاف جمهوره

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

اعتبر الفنان الفرونكو مغربي “ناسي” خلال مشاركته لأول مرة في إحدى التظاهرات الثقافية الكبيرة بالجزائر المتمثل في مهرجان تيمقاد الدولي، أن هذا الأخير فرصة بالنسبة له لاكتشاف الجمهور الجزائري، الذي سيغني له لأول مرة، ويسمح أيضا للجمهور باكتشافه، وقال “ناسي” أن علاقته بالجزائر رغم أنه لم يسبق له إحياء حفلات بها إلا أن لها تاريخ وقصة كبيرة سواء فنيا أو عائليا، فوالده عمل بالجزائر وأمه عاشت بها وكانت تسمع الراي على غرار الشاب خالد، هذا وأوضح أن اعتماده على تأدية اغنياته يشكل تأخرا في سير مشواره الفني وهو ما يجبره على اعادة أغاني بعض الفنانين لكي لا يكون محدودا وان لا تكون هناك حواجز بينه وبين جمهوره، موضحا ان اعادة الاغاني في حد ذاتها ابداع لأن لكل اداؤه الخاص الذي يضفي التنوع رغم الكلمات الموحدة.  وفي سؤال وجه لـ “ناسي” حول علاقة الفنانين المغاربة في الخارج قال انه لا يوجد هناك احتكاك باعتبار ان لكل تفكيره فهناك فرق بين فرنسا والجزائر آملا في ذلك التوحد المغاربي لخلق نوع من التغيير والابداع والتبادل، لكن في المقابل يعتبر الامر بالصعب لأن كل فنان مغاربي بالمهجر يريد الشهرة لنفسه وعن تسمية “ناسي” قال انه اسم عبري أراد أن يغير فيه ويجعل من معناه “ناسي” بالعربية اي جمهوري، وعن فتح الحدود بين المغرب والجزائر بحكم اصوله المغربية، قال ان فتح الحدود بين البلدين يأمل فتحها باعتبار ان الشعبين الجزائري والمغربي شعب واحد تربطه عديد الامور، وغلق الحدود منع عائلتي وجمهوري ممن ارادوا حضور حفلي وتعذر عليهم ذلك.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *