الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 -- 7:20

PUB AKHERSAA 728+90

«الإنباف» تدعو إلى دورة استدراكية للراسبين في البكالوريا شهر سبتمبر القادم تحقيقا لمبدأ تكافؤ الفرص بين الجميع

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

أكد الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين أمس أن إجراء الامتحان الرسمي أو مسابقة وطنية يحتاج إلى مشاورات وتحضيرات مكثفة لإنجاحه في ظروف جيدة  بتوفر كل الإجراءات التقنية واللوجوستيكية تحقيقا لمبدأ تكافؤ الفرص  وقالت النقابة في بيان لها تلقت «آخر ساعة» نسخة منه  إن إقرار رئاسة الجمهورية دورة ثانية للبكالوريا للمقصيين فقط جاء فجائيا لكونه خص فئة من التلاميذ دون غيرهم ولاستحالة ضبط القوائم للمعنيين بمديريات التربية وأكد البيان أن الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين أكد في لقائه التشاوري مع الوزارة الوصية يوم ال28 جوان المنصرم أبدى موقفه الصريح المطالب بدورة استدراكية في بداية شهر سبتمبر القادم لكل من لم يسعفهم الحظ في النجاح(الراسبين) بمن فيهم المتأخرون والمتغيبون. وأضاف بأن مثل هدا القرار يجب أن يكون تربويا بيداغوجيا داعيا إلى الحفاظ على حقوق الموظفين والعمال في عطلتهم السنوية والابتعاد عن سياسة التهديد والوعيد التي تتضمنها التسخيرات الموجهة إليهم مع ضرورة الأخذ بعين الاعتبار الظروف المناخية القاسية في الجنوب  عند تحديد مواقيت اجراء هده الاختبارات مستقبلا خصوصا الفترة المسائية المبرمجة على الساعة الواحدة زوالا مع توخي العدل والإنصاف بين الموظفين في كل الأطوار في عمليات الحراسة والتصحيح في مختلف الامتحانات والمسابقات . ودعت «الإنباف» إلى إعادة النظر في الإجراءات الأمنية  التي رافقت امتحانات هذه السنة تجاه التلاميذ والموظفين والعمل بإشراك كل الفاعلين في الحقل التربوي مع التنديد بالقرار التعسفي المسلط على زملاء المهنة بولاية الوادي.

 

عادل أمين

 

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *